اخبار عراقية

المدفعية الإيرانية تجدد قصف مناطق شمالي أربيل

بغداد – IQ  

افاد شهود عيان، الجمعة (10 ايلول 2021) بأن المدفعية الإيرانية قصفت مناطق حدودية تابعة لمحافظة أربيل، لليوم الثاني على التوالي.

وقال أحد الشهود، ويدعى طه حاجي لموقع IQNEWS إن “المدفعية الإيرانية قصفت محيط قرية بيربزين الحدودية التابعة لناحية سيدكان، شمالي أربيل”، مبينا أن “الهجوم لم يسفر خسائر في صفوف المدنيين”.

وأضاف أن “المنطقة التي تعرضت للقصف زراعية لكن القرويين يخشون التواجد فيها منذ امس بعدما تعرضت لقصف إيراني مكثف”.

وفي وقت سابق من اليوم، قصفت المدفعية الإيرانية مناطق تابعة للأحزاب الكردية الإيرانية المعارضة لطهران في قضاء جومان وسيدكان في محافظة أربيل، عقبه استهداف بطائرة مسيرة مفخخة إيرانية.

وحذر قائد قوات قائد القوات البرية للحرس الثوري الإيراني محمد باكبور، الاثنين الماضي (6 أيلول 2021) من رد “شديد” ضد أوكار أحزاب المعرضة الكردية لطهران، في شمال إقليم كردستان مطالبا سكان هذه المناطق بالابتعاد عن مقرات من وصفهم بـ”الإرهابيين”.

 

قراءة الموضوع
المدفعية الإيرانية تجدد قصف مناطق شمالي أربيل

كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.