المدبر الرسولي مار شليمون يتكلم مع المؤمنين في اريزونا اثناء قداديس الاحد

q1

قام سيادة المطران مار شليمون وردوني اثناء زيارته الى اريزونا لمناسبة المناولة الاولى لـ42 طفلا وطفلة بالاحتفال بالقداديس في اريزونا والقاء كلمات تشجيعية للمؤمنين في القداديس الاخرى.
حيث حضر سيادته قداس صباح الاحد بالانكليزية في كنيسة مار اوراها قدسه الاب رويال حنوش وهو من الكهنة المرتسمين الجدد في الابرشية والقى سيادته كلمة للحضور في نهاية القداس شجعهم فيها على الصلاة من اجل الكنيسة الكلدانية، وكنيسة العراق المتألمة، كما صلى من اجله في مهمته الجديدة في الابرشية لتوحيد الجهود من اجل الانخراط التام في كامل المسيرة للكنيسة الكلدانية في العالم وهذه مهمة جدية تحتاج الى صلاة الجميع من اجل التوفيق في مسعى الوحدة ليتم كل شيء بالمحبة التامة.
ثم قام سيادته بالاحتفال بالقداس الكلداني في كنيسة مار اوراها ايضا، وخاطب المؤمنون بنفس روح المحبة والخدمة المتفانية، خاصة وان انجيل الاحد ركز على محبة اللـه ومحبة القريب. بعد ذلك توجه سيادته الى ارسالية العائلة المقدسة وشارك المؤمنون في اعطاء القربان المقدس لهم ثم القى كلمة لهم يشجعهم فيها على ان يتواصلوا مع مسيحيي العراق والكنيسة في العراق بالصلاة والوحدة بالمحبة، مستشهدا بكلمات الرب يسوع "فان احببتم بعضكم بعضا عرف الناس جميعا انكم تلاميذي".
هذا وقد قام الاب فيليكس الشابي راعي الخورنة في اريزونا بتقديم والترحيب بسيادته في كل القداديس كون ان هذه الزيارة هي الاولى لسيادته الى اريزونا بعد تعيينه مدبرا رسوليا من قبل الكرسي الرسولي في 7 ايار الجاري.
وهذه بعض من صور قداديس الاحد.

 

 

المصدر / موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

كلمة تطمين لقرائنا ومؤمنينا الأحبة

كلمة تطمين لقرائنا ومؤمنينا الأحبة  إعلام البطريركية بكل بساطة نطمئنكم على أننا في الموقع البطريركي نسمو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.