المالية النيابية: وزير المالية يسعى لتدمير العراق من خلال القروض الخارجية

المالية النيابية: وزير المالية يسعى لتدمير العراق من خلال القروض الخارجية
اخبار العراق – زوار موقعنا الكرام نقدم لكم يوميا وحصريا جديد الاخبار العراقية والعربية ,حرصآ منا علي تقديم كل ما هو جديد وحصري من المصادر الخاصة بها بكل مصداقية وشفافية عبر موقعنا
“مانكيش نت ” نعرض لكم الان خبر المالية النيابية: وزير المالية يسعى لتدمير العراق من خلال القروض الخارجية

آخر تحديث:

 بغداد/ شبكة أخبار العراق- أكدت اللجنة المالية النيابية، الاربعاء، أن وزير المالية فؤاد حسين خرق القانون بعد اقتراضه 200 مليون دولار من البنك الدولي، فيما بينت أن قانون الموازنة الاتحادية لعام 2019 تضمن بفقراته عدم اللجوء إلى الاقتراض الخارجي لخفض الديون الخارجية.وقال عضو اللجنة حنين القدو في تصريح  صحفي، إن “مجلس النواب سيجري استضافة لوزير المالية فؤاد حسين بحضور ممثل الحكومة خلال الجلسات المقبلة لتوجيه جملة الأسئلة النيابية بشأن لجوءه للاقتراض الخارجي”، لافتا إلى إن “حسين خرق القانون باقتراضه 200 مليون دولار من البنك الدولي”.وأضاف أن “هذه الأموال ستشكل عبءً كبيرا على الحكومة كون فوائدها المالية كبيرة وهذا الأمر يضر بالاقتصاد العراقي”، مبينا أن “وزير المالية غير مجبر للجوء إلى الاقتراض الخارجي وكان بإمكانه اللجوء للاقتراض الداخلي”.وبين أن “قانون الموازنة الاتحادية لعام 2019 تضمن إلزام الحكومة بعدم الذهاب نحو الاقتراض الخارجي لخفض الديون الخارجية المترتبة على العراق”.وأعلنت النائب عن تحالف البناء عالية نصيف، أمس الثلاثاء، عزمها فتح ملف اقتراض وزير المالية فؤاد حسين مبلغ 200 مليون دولار من البنك الدولي خلال جلسة اليوم، مبينة أن موازنة العام الجاري نصت على عدم الاقتراض الخارجي.

زوارنا الكرام نشكركم على متابعتنا ونتمنى ان نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، نقلنا لكم خبر المالية النيابية: وزير المالية يسعى لتدمير العراق من خلال القروض الخارجية نرجو منكم مشاركة الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي والضغط على لايك لكي تصلكم اخبار موقعنا لحظة نشر الخبر

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

قناة دجلة الفضائية | الخارجية الامريكية: مساعدة الناقلة الإيرانية يعد “دعماً للارهاب”

قناة دجلة الفضائية | الخارجية الامريكية: مساعدة الناقلة الإيرانية يعد “دعماً للارهاب” اخبار العراق – …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن