اخبار منوعة

"الكلمة بتعلم".. مشروع تخرج لتوعية الأهالي بأهمية استخدام اللغة الإيجابية

“الكلمة تتعلم” هو عنوان مشروع تخرج لعدد من طلاب كلية الإعلام ، الذين قرروا إجراء حملة لتثقيف أولياء الأمور ، وخاصة الأم ، حول ضرورة استخدام الكلمات الإيجابية في التعليم أو التحدث بشكل عام مع الأطفال ، لأن الكلمة تلعب دورًا رئيسيًا في إما هدم أو بناء الشخصية. بداية الفكرة:

معتز طارق طالب في السنة الرابعة بكلية الإعلام ، قال لـ اليوم السابع: “نحن 8 أعضاء في كلية الاتصال الجماهيري لفترة من الوقت ، نبحث في فكرة لمشروع تخرج يخدم المجتمع ، لذلك اعتقدنا لحملة من شأنها أن تساعد في نشر الوعي باللغة الإيجابية وهي اللغة التي تساعد على تحسين علاقة الطفل بأسرته وزيادة ثقته بنفسه من خلال عدم الإهانة أو التشهير أو المقارنة مع الآخرين.

وتابع: “بدأنا التخطيط للمشروع من فبراير الماضي ، وأنشأنا صفحة للحملة على مواقع التواصل الاجتماعي اعتبارًا من 2/5/2022 ، وكانت الفكرة فكرة الزميلة آية عمرو ، وهي أننا نهتم باللغة. مع الطفل مع طبيب متخصص في شؤون الاطفال.

وأوضح: “اخترنا اللغة لأنها حجر الزاوية في تكوين وبناء شخصية الطفل ، وقد أثبت البحث أن الكلام السلبي غير الفعال يمكن أن يتسبب في تدمير شخصية الطفل وعلاقته بأسرته ، ولأن الأطفال يفهمون. اللغة الإيجابية أسرع وأكثر فاعلية على عكس الكلام السلبي الذي يدمر شخصيتهم ويجعلهم يشعرون بأنهم غير صالحين. هدفنا كحملة هو تشجيع الآباء على استخدام اللغة الإيجابية وتوضيح جوانبها ومزاياها. تنفيذ المشروع

أما بالنسبة للأدوات التي استخدموها في تنفيذ المشروع ، فقد بدؤوا في نشر الوعي على مواقع التواصل الاجتماعي على فيسبوك وبدأوا التواصل مع مختصين في تربية الأطفال واستعانوا بخبراء في التربية وأطباء لنشر الوعي والمعلومات التي تحقق الهدف. من الحملة.

 

قراءة الموضوع "الكلمة بتعلم".. مشروع تخرج لتوعية الأهالي بأهمية استخدام اللغة الإيجابية كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.