القضاء التركي يبرئ أردوغان من تهم الإرهاب

برأت إحدى محاكم مدينة اسطنبول الروائية أصلي أردوغان، من تهم “النشاط الإرهابي” التي أثارت قلق المجتمع الدولي حول مدى تطبيق مبدأ “حرية التعبير” في تركيا.

وبرأت المحكمة الروائية من تهم “محاولة المساس بسلامة الدولة” و”الانتماء إلى جماعات إرهابية”، وأمرت بالكف عن ملاحقتها بتهمة “الدعاية الإرهابية”.
 
وخضعت أصلي أردوغان (52 عاما)، التي ترجمت العديد من رواياتها إلى لغات أجنبية للمحاكمة لتعاونها مع صحيفة “أوزغور غونديم” القريبة من الأكراد والتي أغلقت عام 2016، إذ اتهمتها السلطات التركية بأنها ساعدت عبر تعاونها مع الصحيفة، “حزب العمال الكردستاني”، الذي تعتبره أنقرة “منظمة إرهابية”.

 
وقال إردال دوغان محامي أصلي، إن موكلته “تتلقى علاجا طبيا في ألمانيا وقد تعود إلى تركيا فور تعافيها لأنها مريضة ولا يمكنها أن تتنقل كثيرا”، مشيرا الى انها “لن تعود اليوم إلى تركيا، لكنها ستعود بالتأكيد… تركيا بلدها، وطنها”.
 
وأثار توقيف أصلي أكثر من 130 يوما عام 2016 موجة استياء في العالم، وأرغمت على الانتظار حتى سبتمبر 2017 لاستعادة جواز سفرها والتمكن من مغادرة تركيا.يشار إلى أنه لا تربط أصلي أردوغان أي علاقة قربى بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

 




 

مصدر الخبر

شاهد أيضاً

الإمارات تستضيف بطولة غرب اسيا للرجال العاشرة رسمياً

وأكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس اللجنة الانتقالية للاتحاد الإماراتي في بيان أن استضافة …

500
  Subscribe  
نبّهني عن