القداس الالهي في خورنة كنيسة مريم العذراء أم الرحمة في سميل

ها منذ الآن تطوبني جميع الاجيال (إنجيل لوقا/ 1: 48).

بفرحٍ غامر، وأجواء روحية ممتلئة بالبهجة والسعادة ((ولأول مرة))، تمّ تثبيت الإحتفال بتذكار (شيرا) شفيعة كنيسة سميل (مريم العذراء أم الرحمة) في الجمعة الثانية من الشهر المريمي. بعد ما كانت الرعية ليس لها عيد رسمي ثابت. وبموافقة سيادة راعي الابرشية المطران ربان القس، قد أحتفلت الخورنة اليوم بقداس إحتفالي ابتهاجاً بهذه المناسبة، أعقبه التطواف والزياح بتمثال مريم العذراء القديسة إلى قاعة الكنيسة، وكان حضوراً مميزاً من جميع القرى المحيطة بسميل.

 

 

الخبر نقلا عن موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

Colloque « Construire la paix au Proche Orient par la promotion de la diversité culturelle et religieuse »

Colloque « Construire la paix au Proche Orient par la promotion de la diversité culturelle …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن