"الفم الخانز" في رمضان بين الإشاعات و الحقائق العلمية

اخبار طب وصحة – "الفم الخانز" في رمضان بين الإشاعات و الحقائق العلمية

"الفم الخانز" في رمضان بين الإشاعات و الحقائق العلمية
 

أخبارنا المغربية 

إن شهر رمضان الكريم بريء من روائح الفم الكريهة، حيث أشارت صحيفة “الوطن الآن” في عددها الصادر هذا الأسبوع، إلى أن الكثير من المعتقدات عفا عنها الزمن، كإبطال معجون الأسنان للصوم والاصرار على التقيد بالحفاظ على فم “خانز” بعذر أنه بقدر قوة تلك الرائحة النفرة يكون بديلها “مسكا وعنبرا” يوم يبعثون، فضلا على تحاشي العلاج بدعوى التخوف من تأثير التخدير أو سيلان الدم أو الحشو.

في هذا الصدد، أفاد عادل الشرقاوي، طبيب أسنان مزاول بالقطاع الخاص في مدينة خريبكة، بأن كل ما يتم به علاج الفم والأسنان غير مبطل للصوم.

ويرى محمد السقاط، طبيب جراح الأسنان، أن تنظيف الأسنان خلال النهار شرط أساسي لاكتمال أركان الوقاية اليومية.

فيما أشارت كريمة أشكر، صيدلانية مهتمة بصحة الفم والأسنان، إلى ارتفاع الطلب على أدوية الفم والأسنان خلال شهر رمضان، وأنه صار عرفا من خصوصيات رمضان، مما يثبت أن هناك أمورا في غير محلها ترتكب لدى الصائمين.

 

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

اجراء عملية قسطرة لمريضة بعمر 71 عام

صحة الكرخ / اجراء عملية قسطرة علاجية لمريضة بعمر (71) عام مصابة باحتشاء العضلة القلبية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.