الفريق الرسولي ببغداد يقيم رياضته الروحية السنوية

 

أقام الفريق الرسولي التابع للبطريركية الكلدانية، رياضته السنوية الصامتة ليومي 10 و 11  تشرين الثاني 2017 في دير آباء الكرمل الكائن في الصالحية، تمحورت حول موضوع "بنوة المسيحي وإشكالية العنف" أي كيف نعيش الغفران وسط عالمٍ يسوده العنف. قدّم الإرشاد في أجواء روحية تأملية الأب فيليب هرمز الدومنيكي، وتأمل أعضاء الفريق في محبة الله الآب وكيف نستخرج من الشر أمرًا جميلاً من خلال الإيمان بموت ربنا يسوع وقيامته، فمن قلب الألم والصعوبات يمكن أن نحيا الرجاء. كما تضمنت الرياضة رتبة توبة واعترافات.

وتضمن موضوع الرياضة التأمل في الجوانب الآتية: أوجُه العنف عند الإنسان، المشاعر الذكية امام العنف الداخلي، إرادة الله في الصراع، السيطرة على العنف وأنجلة الأعماق.

وبهذه المناسبة يقدم الفريق الرسولي الشكر للأب غدير الكرملي لحسن استقباله في الدير ومرافقته وللأب فيليب الدومنيكي على مرافقته للرياضة.

من الجدير بالذكر أن الفريق الرسولي تأسس في بغداد عام 2014 وهو يتكون اليوم من 10 أعضاء ومرشد الفريق هو الأب فواز فضيل.

 

 

الخبر نقلا عن موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

البابا فرنسيس يوجه رسالة خاصة الى شبيبة العراق

البابا فرنسيس يوجه رسالة خاصة الى شبيبة العراق وجه البابا فرنسيس رسالة خاصة الى شبيبة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.