العراق يكشف عن 542 قضية فساد بحق متهمين في الخارج

العراق يكشف عن 542 قضية فساد بحق متهمين في الخارج
اخبار العراق – زوار موقعنا الكرام نقدم لكم يوميا وحصريا جديد الاخبار العراقية والعربية ,حرصآ منا علي تقديم كل ما هو جديد وحصري من المصادر الخاصة بها بكل مصداقية وشفافية عبر موقعنا
“مانكيش نت ” نعرض لكم الان خبر العراق يكشف عن 542 قضية فساد بحق متهمين في الخارج

WAAR-دهوك :

قالت نائب مدع عام في رئاسة الادعاء العام ببغداد أن العراق ممثلا بالقضاء والادعاء العام يعمل باستمرار على قضية استرداد المتهمين الهاربين، إلا أن الاستجابة من الدول الأخرى غير كافية، لافتة إلى أن 542 قضية فساد بحق متهمين في الخارج منذ 2003.

وعدت القاضي هناء علي فياض أن “استرداد المجرمين مظهر من مظاهر التعاون بين الدول لمكافحة الجرائم والحد من انتشارها، تقوم بموجبه دولة بتسليم شخص يقيم في إقليمها إلى دولة أخرى تطلبه لمحاكمته عن جريمة ارتكابها أو لتنفيذ حكم صادر بحقه”.

وأضافت أن “المشرع العراقي عالج هذا الموضوع من خلال قانون أصول المحاكمات الجزائية العراقي رقم 23 لسنة 1971 وتعديلاته والذي نص في المادة 352 على انه يتبع في الإنابة القضائية وتسليم الأشخاص المتهمين والمحكوم عليهم إلى الدول الأجنبية، الأحكام المنصوص عليها في هذا القانون مع مراعاة أحكام المعاهدات والاتفاقيات الدولية وقواعد القانون العام ومبدأ المعاملة بالمثل”.

وعن إجراءات تسليم المتهمين بين البلدان، تابعت أن “الفصل الثاني من الباب السابع من القانون أشار الى شروط وضوابط وإجراءات وكيفية إصدار قرار التسليم في المواد (357-368) منه وعملا بأحكام هذه المادة فأن النظر في طلب التسليم يكون استناداً للمعاهدة او الاتفاقية المعقودة بين العراق والدولة طالبة التسليم وفي حالة عدم وجود تلك المعاهدة او الاتفاقية فيكون استنادا لمبدأ المعاملة بالمثل”.

 

زوارنا الكرام نشكركم على متابعتنا ونتمنى ان نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، نقلنا لكم خبر العراق يكشف عن 542 قضية فساد بحق متهمين في الخارج نرجو منكم مشاركة الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي والضغط على لايك لكي تصلكم اخبار موقعنا لحظة نشر الخبر

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

صحيفة عكاظ: عباءة “السيفين والنخلة” تثير الجدل فى السعودية والنيابة تتدخل

صحيفة عكاظ: عباءة “السيفين والنخلة” تثير الجدل فى السعودية والنيابة تتدخل زوار موقعنا الكرام نقدم …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن