اخبار عراقية

العراق يشكو إلى اليونسيف قلة الكوادر في مخيمات النازحين

شفق نيوز/ دعت وزيرة الهجرة العراقية، خلال لقائها ممثل اليونسيف، اليوم
الاثنين، إلى ضرورة وضع آلية عمل مشتركة موحدة بين الوزارة والمنظمات الدولية الساندة
لدعم العوائل النازحة في المخيمات وتشجيع من يرغب بالعودة.

وقالت الوزارة في بيان ورد إلى وكالة شفق نيوز، إن وزيرة الهجرة والمهجرين ايفان
فائق جابرو بحثت مع ممثل منظمة اليونسيف لدى العراق حميدة لاسيكو ورئيس قسم التنسيق
الميداني في المنظمة بول ادواردز  مجالات التعاون بين الوزارة والمنظمات الدولية
الشريكة وسبل تطويرها وتعزيزها .

وأوضح البيان أنه تمت خلال اللقاء مناقشة تفاصيل البرامج والمشاريع التي تقوم
بها اليونيسف ومستجدات تنفيذها، فضلا عن مواجهة التحديات القادمة لملفي العودة والنزوح
وما يخص التحديات التي تواجه اطفال النازحين في المخيمات سيما في ظل تفشي فيروس كورونا
في بلدان العالم اجمع .

ونقل البيان عن الوزيرة خلال استقبالها ممثل اليونسيف في مقر الوزارة بالعاصمة
بغداد، تأكيدها ضرورة وضع آلية عمل مشتركة موحدة بين الوزارة والمنظمات الدولية الساندة
لدعم العوائل النازحة في المخيمات وتشجيع من يرغب بالعودة الى مناطق سكناهم الاصلية،
معتبرة ان العمل الجماعي يكون اكثر تأثيرا على ارض الواقع ويؤدي الى نتائج ايجابية 
.

ولفتت جابرو الى أن الحكومة الحالية متمثلة بوزارة الهجرة والمهجرين تؤكد حاجة
اطفال النازحين الى رعاية خاصة، مشيرة الى ان جميع المخيمات تضم مدارس ومستوصفات صحية
في حين ان اغلبها تعاني من قلة الكوادر.

ودعت إلى دعم الوزارة خلال المرحلة القادمة للنهوض بواقع اطفال النازحين في
المخيمات .

من جانبها اثنت ممثل منظمة اليونسيف لدى العراق حميدة لاسيكو على دور الوزارة
وكوادرها وعملهما الدؤوب لمساعدة النازحين والنهوض بواقعهم ، مؤكدة استعداد المنظمة
للتعاون مع الوزارة ودعم النازحين والعائدين .

 

مصدر الخبر

0 0 تصويت
1 تقييم المقال 5
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x