اخبار عراقية

العراق وتركيا يبحثان تطوير العلاقات المالية والمصرفية بين البلدين

بغداد – واع
بحث محافظ البنك المركزي العراقي، مصطفى غالب مخيف، اليوم الخميس، مع محافظ البنك المركزي التركي شهاب قاوجي أوغلو تطوير العلاقات المالية والمصرفية بين البلدين.
وقال البنك المركزي في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع)، إن “محافظ البنك المركزي العراقي، مصطفى غالب مخيف، التقى محافظ البنك المركزي التركي شهاب قاوجي أوغلو، في اسطنبول، تلبية للدعوة الموجهة من الجانب التركي”، لافتا إلى أنه “تم بحث تطوير العلاقات المصرفية والمالية بين البلدين”.
وذكر المحافظ، خلال لقائه نظيره التركي بحسب البيان: “زيارتنا تهدف إلى تطوير العلاقات المصرفية بين البلدين، ودعم فتح فروع للمصارف العراقية في تركيا وفتح الحسابات المتبادلة، بما يسهم في تطوير العلاقات التجارية بين البلدين على أساس المعاملة بالمثل”.
ودعا نظيره التركي، إلى “تقديم التسهيلات للمصارف العراقية بما يسهل تسوية الميزان التجاري بين البلدين وتحويل الاموال الخاصة بالعراقيين المقيمين في تركيا”.
من جانبه أشاد محافظ البنك المركزي التركي بالجهود التي يبذلها البنك المركزي العراقي في تطوير الاقتصاد الوطني”، مؤكدا أنه “مستعد لفتح ابواب التعاون وتسهيل العمليات المصرفية بين البلدين”.

 

قراءة الموضوع العراق وتركيا يبحثان تطوير العلاقات المالية والمصرفية بين البلدين كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.