السفير المصري لـ { الصــــــباح }: نحن مع وحدة العراق

اخبار عراقية – السفير المصري لـ { الصــــــباح }: نحن مع وحدة العراق

دعا الكرد إلى تأجيل الاستفتاء.. وأكد دعم الحوار بين بغداد وأربيل 
بغداد / شيماء رشيد
 أكد السفير المصري لدى العراق علاء الدين موسى ان بلاده مع وحدة العراق بشكل كامل وأساسي بكافة طوائفه وقومياته لأن هذه الوحدة هي سر انتصاراته وقوته، مشيرا الى ان وحدة العراق تصب في مصلحة المنظومة العربية.
وفيما دعا الإخوة الكرد إلى تأجيل مسألة الاستفتاء المزمع إجراؤه في أيلول القادم، شدد على دعم بلاده للحوار بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان، مبينا أن ذلك يصب في مصلحة الطرفين وترسيخ مبدأ الشراكة، موضحا أنه لا توجد دولة مؤيدة للاستفتاء في الظرف الراهن.
كما كشف موسى عن وجود رغبة قوية لإقامة عدد من المصانع المصرية في العراق ودراسة إنشاء منطقة حرة بين الطرفين.


علاقات تاريخية



وقال موسى في حديث لـ»الصباح»: إن «الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، لديه قناعات بأن البعد العربي امر مهم ويجب العمل على تقويته، وما شهدته السنوات الاخيرة من خلل في المنظومة العربية لا يمنع من العمل بصورة جدية لاعادته الى مساره الصحيح».
وأكد ان «الامن القومي العربي في حالة تهديد مستمر، وبالتالي فإن وحدة العرب وتكاتفهم سيعزز من موقف العرب في الوقوف امام تحديات عديدة وعلى رأسها الارهاب»، مبيناً ان «هناك دولا تعد من اركان المنظومة العربية ومن ضمنها العراق بحضارته وشعبه الذي يمكنه دوما ان يتبوأ مركزا مهما داخل المنظومة العربية».
وأشار إلى ان «جذور العلاقات المصرية العراقية تاريخية، إذ بلغ عدد المصريين المقيمين في العراق في فترة من الفترات الملايين».


لا نوصي باستفتاء الاقليم
وبشأن الاستفتاء الذي أعلنته سلطات إقليم كردستان من طرف واحد، ذكر السفير المصري انه «لا ينصح به في هذه الفترة»، كما ان «مصر مع وحدة العراق الذي تكمن قوته في تنوع طوائفه وقومياته».
وقال: ان «مصر لديها مبدأ ثابت ولن تحيد عنه مهما كانت الظروف وهو ان قوة العراق تكمن في وحدته وبقائه دولة واحدة قوية، اذ نرى ان العراق يضم قوميات وطوائف مختلفة وهنالك تجانس تاريخي بينهم يؤدي الى تماسك هذه الدولة، وبرغم من اختلاف القوميات وتعدد الطوائف فانها تقوي من وحدة هذا البلد»، مبينا ان «العراق يحتاج الى تماسكه أكثر مما مضى لأن هنالك عدوا وقضية رئيسة هي قضية هزيمة الارهاب».
وأضاف موسى، «من المهم ان يكون العراق واحدا ومتماسكا لكي يحصد انتصاراته في جميع المجالات»، مشيرا الى ان «معركة الموصل هي الدليل على تكاتف الشعب العراقي وبالرغم من تعدد قومياته فإنه حقق الانتصارات وهو حافز اكبر على ان يظل في وحدته وتماسكه».
وبيّن السفير المصري ان موقف بلاده واضح بشأن استفتاء الإقليم والرغبة في عراق واحد موحد قوي، وقال: «إننا نرحب بالحوار بين بغداد واربيل بشأن القضايا العالقة والنقاط الخلافية ومن ثم التوصل الى اتفاق بينهم في القضايا التي تهم الجانبين»، معربا عن «أمله ان يؤدي الاتفاق الى التاكيد على وحدة العراق وقوته في هذا الامر».
وتابع موسى: ان «هذا الموقف لا يخص مصر وحدها وانما هو موقف جميع دول العالم؛ ولم تعلن أي دولة دعمها لهذا الاستفتاء»، منوها بـ «إصرار الجميع على ان الاجراء غير موفق من حيث التوقيت والهدف وان الأفضل هو الحوار الذي تستطيع من خلاله الاطراف المختلفة التوصل الى توافقات ترضي الجميع».
وأشار إلى «موقف الجامعة العربية عن طريق أمينها العام الذي كان واضحاً من خلال برقيته الى الاقليم برفضه للاستفتاء ورغبته بعراق واحد موحد بشكل كامل، وان موعد الاستفتاء غير مناسب بأي شكل من الاشكال».


تعاون ثنائي كبير
وأكد موسى، أن “التعاون المصري العراقي في الفترة المقبلة سيكون في مجالات مختلفة ولكنه سوف يركز على الجانب الامني والاقتصادي”، معربا عن “مباركة مصر وشعبها لما حققه العراق من انتصارات وكونه الدولة الاولى التي استطاعت هزيمة “داعش” في معقله”، وقال: إن “التنسيق السياسي بين البلدين امر مهم، وهو ما ترجمته الزيارة للعديد من المسؤولين العراقيين والمصريين بين بغداد والقاهرة”، منوها بان “الملف الامني والاقتصادي ابرز الملفات بين الجانبين”.
واضاف السفير المصري ان “الجانب الامني من الجوانب المهمة بين البلدين وان هنالك تنسيقا بينهما على مستوى الاجهزة الامنية في ما يتعلق بمكافحة الارهاب وبالتالي فإن تنسيق الجهود في هذا الملف تحديدا امر مهم”.
وكشف موسى عن “وجود تنسيق على مستوى تبادل المعلومات الامنية او تنسيق في بعض المواقف في المحافل الامنية في ما يخص مكافحة الارهاب”، مبينا انه “ليس من الضروري ان يكون التعاون في الجانب الامني عن طريق صفقات السلاح انما يمكن ان يكون التعاون في نقل التكنولوجيا والمعلومات”، منوها بان “الفترة المقبلة ستشهد تطوير العلاقات في الجانب الامني بين البلدين”. وفي الملف الاقتصادي، اوضح موسى ان “هناك رغبة قوية في اقامة عدد من المصانع المصرية في العراق ودراسة امكانية انشاء منطقة حرة بين الجانبين فضلا عن منطقة صناعية في بغداد”، مبينا ان “هذه الامور يتم تداولها حاليا وستكون من أولويات اللجنة العليا المشتركة بحضور رئيسي وزراء الطرفين والتي ستعقد في الفترة المقبلة لمناقشة العديد من الملفات”.
وبشأن مشاركة مصر في اعمار المناطق المحررة، أكد السفير المصري “استعداد بلاده للمساهمة في عمليات الاعمار ليس في المناطق المحررة فقط وانما في جميع مناطق العراق”، مشيرا الى “خبرة الجانب المصري في مجال البنى التحتية”، وبين ان “مؤتمر المانحين الذي سيعقد في الكويت سيكون مؤتمرا مهما جدا وتم الاتفاق عليه منذ فترة وسوف تشارك فيه العديد من الدول وجهات مانحة عديدة وسيكون لمصر مشاركة فيه”، معربا عن “أمله ان تكون مساهمة الجهات المانحة على مستوى مقبول ومشجع”.
وأعرب السفير المصري عن سعادته بالانتصارات التي حققها الجيش العراقي والقوات الامنية في معركة الموصل وغيرها، قائلا: “لم تتفاجأ مصر من قدرات الجيش العراقي في محاربة “داعش”، لانه جيش قوي له تاريخه وخبراته الكبيرة وقدراته معروفة للجميع”.
وأضاف ان “الجميع يعرفون العقلية العسكرية العراقية التي تؤهلها دائما لتحقيق الانتصارات وهو امر معروف”، مبينا ان “مصر ترى في الجيش العراقي عنصر قوة وسيزداد قوة لاسيما مع الانتصارات التي حققها مع التدريب والتسليح”.  وعن وضع المصريين في العراق، بيّن موسى أن “عدد المصريين قل كثيرا عما كان عليه سابقا حين وصل الى ملايين، ولكن مسألة انتهاء الحرب وبدء الاعمار ستكون فرصة لاستقبال العراق العديد من المصريين”، وأشار إلى أن أغلب “المصريين المحكومين في السجون العراقية متهمون بقضايا بعيدة عن الإرهاب، ولم تصلنا بلاغات رسمية بانخراط مصريين بعمليات ارهابية”. 


تسهيلات منح {الفيزا} للعراقيين
وأشار السفير المصري الى ان “الفترة المقبلة ستشهد حدوث تسهيلات اكثر في منح الفيزا للعراقيين”.
وقال: ان “الفيزا التي تمنح اليوم تقسم لثلاث فئات، فئة العلاج والدراسة ولهم الأولوية، وبعدهم فئة السياحة وستكون هنالك فئة اخرى تعمل مصر على ايجاد صيغ تناسبها وهم رجال الاعمال”. وأضاف ان “العراق ومصر مقبلان على تعاون في كافة المجالات وهو يتطلب وضع آلية لتسهيل منح التأشيرة لرجال الاعمال، وهو امر تعمل عليه مصر حاليا”، مبينا ان “عدد الطلاب العراقيين في مصر بلغ 17 الف طالب وهو في تزايد”. 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من الصباح

 

شارك الموضوع وادعم موقعنا لكي نستمر

شاهد أيضاً

مجلس النوّاب يعدّل العفو العام ويؤجّل انتخابات المحافظات

اخبار عراقية – مجلس النوّاب يعدّل العفو العام ويؤجّل انتخابات المحافظات صوت مجلس النواب، خلال …