السفير الامريكي في بغداد يزور البطريركية

اعلام البطريركية

استقبل غبطة أبينا البطريرك مار لويس ساكو، في مقر البطريركية الكلدانية، سعادة السفير الامريكي في بغداد السيد ستيوارت جونز صباح يوم الثلاثاء 12 نيسان 2016.

وعبر السفير الزائر عن تشرفه بزيارة غبطته، في معرض سعيه للوقوف على الآراء الوجيهة بشأن الوضع الحالي للعراق، وبالتحديد مع التطلع لاندحار داعش في غضون مرحلة زمنية قريبة قادمة وعودة المهجرين الى بيوتهم.
وعبر غبطة البطريرك عن استقباله لهذه المبادرة لكل ما من شأنه الخروج بالبلد الى وضع أفضل، مؤكدا على ضرورة ان تقوم في البلاد حكومة بعيدة عن المحاصصة الطائفية، وأن يفصل الدين عن الدولة، وان يشترك المواطنون سواسية بالحقوق والواجبات.

وفيما أشار السفير الزائر، أنه إذا كان الهدف المباشر القائم حاليا وهو دحر داعش، فإن ما بعد هذه المرحلة يرتقي الى مثل هذه الاهمية بما في ذلك إعادة البناء والمصالحة الوطنية والاستقرار السياسي.

وقد أكد غبطته في هذا الصدد، ان توفير الأمن كفيل بعودة عدد كبير من العائلات المهجرة قسرا الى بيوتها، بقدر ما تشعر بالاطمئنان إلى ذلك، واورد مثل بلدة تلسقف التي انسحب منها داعش بدون أي تطور لاحق لعودة الحياة إليها.
كما نوّه في الوقت عينه، ألا يوضع المسيحيون في نوع من الغيتو الذي يعزلهم عن مواطنيهم، وان الحكم المستقر يجعل من مختلف مواطني البلاد مندمجين في النسيج الوطني العام، سواء في المركز او في إقليم كردستان، بحيث لا يكون المسيحيون على مفترق ما بين مركز البلاد ومناطقها الاخر، مشيرا الى اقليم كردستان، وان تتاح لهم حرية ممارسة حياتهم بحرية وكرامة أسوة ببقية المواطنين.

وأشار الى ان واقع الحال وصل بالعراق الى نشدان الحل في الفيدرالية، على ان يكون ذلك وفق السياقات الوطنية والدولية السليمة. وهذا لن يتم إلا بتفكيك هذا الفكر التكفيري- الاقصائي الذي يضرّ الجميع.

هذا وحضر اللقاء سيادة المطران مار باسيليوس يلدو والاب نوئيل فرمان الزائر من كندا، والاب سكفان متي عن الديوان البطريركي والدكتورة اخلاص مقدسي أمينة سر البطريركية.

 

 

المصدر / موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

المدبر البطريركي لأبرشية القاهرة الكلدانية يعايد بالمولد النبوي

المدبر البطريركي لأبرشية القاهرة الكلدانية يعايد بالمولد النبوي بمبادرة لتقوية الوحدة الوطنية وأواصر المحبة والسلام …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن