الزيارة الرعوية الأخيرة للزائر الرسولي على الكلدان في أوربا

32

بمناسبة انتهاء مهامه كزائر رسولي على الكلدان في أوربا، أجرى سيادة المطران رمزي كرمو، رئيس أساقفة الكلدان في طهران ـــ إيران، يوم الأحد المصادف ١٣ تشرين الثاني ٢٠١٦ زيارته الرعوية التفقدية الأخيرة لخورنة مار أفرام الكلدانية في مدينة ليون الفرنسية كزائر رسولي.

قدم الذبيحة الإلهية في قداس مهيب وفي كنيسة امتلأت بالمؤمنين القادمين من كافة أنحاء مدينة ليون ومن خارجها أيضــًا. يتقدم الزياح الصليب والبخور وبعض الشمامسة ومتزامن مع تراتيل رائعة لجوقة ما بين النهرين.

أكد في موعظته على تغليب المصلحة العامة وخدمة الكنيسة على المصلحة الشخصية، وعلى واجب الإحترام الذي يجب أن يسود في بيت الرب وعدم جعل الخدمة في بيت الرب فرصة للتعالي والغرور.

شكر سيادته في نهاية القداس الشعب المؤمن على حضوره الفعال في الكنيسة وكاهن الخورنة على رعايته للرعية التي أصبحت مصدر فخر في مدينة ليون.

ودع سيادته الشعب المؤمن وكاهن الرعية الذي جدد دعوته لسيادة المطران بالمجئ متى ما أحب فبيت الرب يفتح أبوابه للجميع.
 
تنتهز خورنة مار أفرام وكاهنها هذه الفرصة لتقدم شكرها الجزيل لسيادة المطران رمزي كرمو على تفانيه في العمل طوال هذه السنين من أجل إعلاء شأن الكنيسة في أوربا وتسهيل مهام عملها.

 

 

الخبر نقلا عن موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

ندوة في بغداد عن العلاّمة مار عبد يشوع الصوباوي

ندوة في بغداد عن العلاّمة مار عبد يشوع الصوباوي   إعلام البطريركية   شارك غبطة …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن