الرسامة الانجيلية للشماس مازن قرياقوز حنا في سان دييكو

الرسامة الانجيلية للشماس مازن قرياقوز حنا في سان دييكو

 

الشماس صلاح حبيب

 

“أحمَدُ المَسيحَ يسوعَ رَبَّنا الّذي قوّاني واعتَبَرَني أمينًا، فدَعاني إلى خِدمتِهِ”. غمرتنا جميعا مشاعر الفرح والغبطة منذ لحظة الاعلان عن موعد الرسامة الشماسية الانجيلية لاخينا وصديقنا بالروح والجسد والخدمة الشماس مازن قرياقوز حنا البوتاني الذي اختار خدمة اخوة يسوع الصغار من خلال سر الكهنوت المقدس حيث اقتبل بركة وضع اليد للسيامة الانجيلية في كنيسة مار ميخا النوهدري في سان دييكو بوضع يد سيادة راعي ابرشية مار بطرس الرسول الكلدانية في سان دييكو مار عمانوئيل شليطا السامي احترامه وبمشاركة اصحاب السيادة مار سرهد يوسب جمو الاسقف الفخري لابرشية مار بطرس ومار ابراهيم ابراهيم الاسقف الفخري لابرشية مار توما الرسول في ديترويت السامي. ومشاركة لفيف من كهنة وشمامسة الابرشية المتواجدين في سان دييكو.

 

ابتدأ الاحتفال بطقس السيامة الانجيلية بالزياح على انغام ابيات الشعر الكنسي مع اقتباسات مختارة من سفر المزامير وبروح الصلاة والتأمل وامتزاج صلاة المؤمنين الحضور على نية المترسم مع صلوات وضع اليد لنيل موهبة الروح القدس التي يتلوها الاسقف المحتفل ليتم فرز الشماس وتهيأته واتمامه للقيام بهذه الخدمة المباركة.

 

واذ نقدم تهانينا لاخينا الشماس الانجيلي مازن قرياقوز الذي استطاع ان يصل الى قمة الصفاء الذهني ويختار طريق الخدمة متمثلا بسيده يسوع المسيح الذي قال (ما جئت لاُخدَم بل لأخدُم) نقدم تهانينا الى سيادة راعي ابرشيتنا مار عمانوئيل شليطا السامي الاحترام واسقفنا الفخري مار سرهد يوسب جمو ولجميع كهنة الابرشية وشمامستها وايضا نقدم تهانينا الى عائلة الشماس المرتسم ولكل محبيه ونخص بالذكر الفعاليات التي تعلم وخدم فيها وبكل تأكيد لن ننسى ان نقدم تهانينا الى الكنيسة الكلدانية متمثلة بغبطة الجاثاليق البطريرك مار لويس روفائيل ساكو الكلي الطوبى وكل اكليروسها متحدين ومواظبين على الصلاة على نية الشماس مازن ليصل الى الرسامة الكهنوتية.

 

 

وفيما يلي نبذة مختصرة عن الشماس مازن:

مازن قرياقوز صليو حنا البوتاني من مواليد يغداد 1973 ولديه دبلوم فني (خريج معهد التكنلوجيا في بغداد ) قسم الميكانيك 1993- 1996 وبكلوريوس لاهوت من كلية بابل الحبرية للفلسفة واللاهوت 2002-2009 وايضا درس لمدة ثلاث سنوات عند الاباء الدومنيكان في الدورة اللاهوتية (كاتدرائية القديس يوسف للاتين)، وثلاث سنوات في دير الاباء الكرملين في بغداد دراسات روحانية مشرقية، وثلاث سنوات في مركز التنشئة والحياة الروحية في (كاتدرائية القديس يوسف للاتين).

رسم شماسا قارئياً في كنيسة الصعود الكلدانية – بغداد سنة 2008، والرسامة الرسائلية ايضا في كنيسة الصعود الكلدانية سنة 2012 . وكان معلما للتناول الاول لسنوات عدة في كنيسة الصعود الكلدانية وعضوا في لجنة بغداد للتثقيف المسيحي في العراق منذ عام 2009- 2012 حيث غادر العراق وعاش ما يقارب 10 اشهر بروما من اجل اكمال دراسته ولكن لم يكملها. ومنذ اكثر من ثلاث سنوات وهو يخدم في كنيسة مار ميخا الكلدانية – سانديكو كشماس رسائلي.

نتمنى للشماس الجديد خدمة مباركة ومثمرة لمجد الرب يسوع.

 

 

الخبر نقلا عن موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

البطريرك ساكو يستقبل مساعد وزير الخارجية الامريكي ديفيد شينكر والسفير الامريكي

البطريرك ساكو يستقبل مساعد وزير الخارجية الامريكي ديفيد شينكر والسفير الامريكي إعلام البطريركية  استقبل عصر …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن