اخبار منوعة

الديمقراطي الكردستاني : لن نكون حجر عثرة في طريق تشكيل الحكومة المقبلة

أكد عضو الحزب الديمقراطي الكردستاني شيرزاد قاسم، اليوم الاربعاء، ان حزبه لن يكون حجر عثرة امام اي اتفاقيات تذهب اليها القوى السياسية داخل بغداد في شكل الحكومة المقبلة، مؤكدا ان البارتي يسعى للتواجد بقوة في حكومة قوية تلبي الطموحات وقادرة على التصدي للمشاكل والازمات وفقا للدستور.

وقال قاسم في حديث للسومرية نيوز، إن “الديمقراطي الكردستاني لم ولن يكون عائقا او حجر عثرة امام اي اتفاقيات تحصل في بغداد للخروج بحكومة قوية قادرة على تلبية مطالب الشعب العراقي”، مبينا انه “في حال ذهبت غالبية القوى الى التوافقية في اختيار رئيس الحكومة المقبل او من خلال تشكيل كتلة أكبر تشكل الحكومة يقابلها كتلة معارضة برلمانية فإن الديمقراطي الكردستاني سيتعامل مع الخيار الانسب والمقبول لدى الأغلب وبما تطمح به الجماهير”.
واضاف قاسم، ان “البارتي يطمح الى التواجد بقوة ضمن تشكيلة حكومية قوية وقادرة على مواجهة التحديات والمشاكل الموجودة في الساحة العراقية، وان يكون الدستور هو الحكم في عمل تلك الحكومة ورسم برنامجها وخارطة عملها للسنوات المقبلة”.

 

مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.