الدراسة السريانية تقيم المهرجان الرابع الخطابة والشعر السرياني في بغداد

بغداد – اعلام المديرية

تحت شعار “حروف لغتنا السريانية .. لألئ ترصع تاج فنوننا”، اقامت المديرية العامة للدراسة السريانية المهرجان الرابع للخطابة والشعر السرياني على قاعة احمد بن فضلان في مقر وزارة التربية في بغداد الاربعاء 13 نيسان 2016، حضره السيد عماد سالم ججو المدير العام للدراسة السريانية ومعاوني المدير الفني والاداري ومدراء الاقسام ومسؤولي الشعب وموظفي المديرية.

كذلك شارك بالحضور في المهرجان ادباء وشعراء ومثقفين واعلاميين وصحفيين من ابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري فضلا عن حضور السيد روميل موشي عضو مجلس امناء شبكة الاعلام العراقي ومدراء عامين من وزارة التربية والسيدة جاكلين صليوا مدير عام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية وممثل اتحاد الادباء والكتاب العراقيين الشاعر السرياني زهير بردى اضافة الى حضور وفد من كلية اللغات في جامعة بغداد ومن فرع بغداد للحركة الديمقراطية الاشورية ومن اتحاد النساء الاشوري، كذلك حضور وفد من راهبات بنات مريم ووفد من معلمي ومدرسي اللغة السريانية.

ابتداء المهرجان بدقيقة صمت اجلالا واكراما لارواح شهداء العراق ، قدم النشيد الوطني باللغتين العربية والسريانية، تلتها كلمة السيد ججو بمناسبة انطلاق المهرجان قال فيها “نحن اقوى من النزوح والتهجير”، مؤكدا تمسك ابناء شعبنا بارض ابائهم واجدادهم، مستعرضا تاريخ اللغة السريانية وفترة ازدهارها في العصر الذهبي بين القرن الرابع والسادس الميلادي مشيرا الى انها كانت اللغة الرسمية منذ الاف الاول قبل الميلاد في الهلال الخصيب، لافتا ان اقامة المهرجان جاء ليكون مكملا لبرامج المديرية في نشر وتعليم اللغة السريانية وتواصلا مع نجاحات مشروع محو الامية باللغة السريانية وتسجيل الدروس التلعليمية وتاليف مناهج القراءة للمراحلة الابتدائية، شاكرا في كلمته قداسة البطريرك ماركيوركيس الثالث صليوا لدعمه عملية طبع منهاح القراءة للغة السريانية للمرحلة الاولى، وسيادة المطران جان سليمان لدعمه تطوير مشروع تقديم الدروس التعليمية للتربية الدينية المسيحية بطريقة عرض الدمى، بعدها القى الدكتور طالب القريشي عميد كلية اللغات سابقا كلمة اشاد فيها بدور الثقافة السريانية بنهضة العراق الثقافية على مدى التاريخ.

شهد المهرجان عرض مسرحية بعنوان “اماني مرحّلة” لموظفي الدراسة السريانية ، عبرت عن واقع المجتمع العراقي وما يتعرض له من تهجير قسري مسببا نتائج مؤلمة ومأساوية للكثير من الاسر العراقية ما ترك اثرا كبيرا في نفوس الحاضرين لنقل الصورة بمنتهى الدقة والاداء المتقن والذي اشاد به مشاهدي العرض، بعدها تم عرض فليمين الاول تقرير عن انجازات ونشاطات الدراسة السريانية لعام 2015 والثاني فلم وثائقي عن عيد اكيتو راس السنة البابلية الاشورية، كذلك شهد المهرجان عرض فعاليات وقصائد لاطفال النازحين في المدارس المشمولة بتدريس اللغة السريانية في بغداد ، اضافة الى القاء العديد من القصائد للشعراء المشاركين في المهرجان باللغة العربية والسريانية، وفي ختام المهرجان تم توزيع الدروع التكريمية للمشاركين والحاضرين في المهرجان.

يذكر ان المديرية العامة للدراسة السريانية اقامت هذا المهرجان الرابع للخطابة والشعر السرياني في بغداد ، وسبق ان اقامته لاول مرة سهل نينوى في بخديدا والثانية في تلكيف والثالثة في البصرة 2014

شاهد أيضاً

الرابطة الكلدانية – بيان بمناسبة ذكرى مذبحة صوريا الكلدانية

تمر في هذه الأيام الذكرى التاسعة والاربعون لمذبحة قرية صوريا الكلدانية الواقعة في ناحية السليفاني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.