اخبار الكنيسة الكلدانية

الخورأسقف صبري أنار يرثي ضحايا جائحة كورونا في سارسيل 

الخورأسقف صبري أنار يرثي ضحايا جائحة كورونا في سارسيل 

الخورأسقف صبري أنار يرثي ضحايا جائحة كورونا في سارسيل

يلدا توما ككو

في ظل الظروف العصيبة التي اجتاحت العالم بأسرِهِ جراء جائحة كورونا (كوفيد – 19) مطلع العام 2020، عاش أبناء الكنيسة الكلدانية في سارسيل وباريس ظروفاً صعبة للغاية جراء وفاة 28 شخصاً وإصابة الكثيرين منهم بهذه الجائحة.

الخورأسقف صبري أنار، راعي خورنة مار توما الرسول الكلدانية في سارسيل، عاش هذه المحنة بتفاصيلِها مع بنات وأبناء رعيتِه، التي كانت فيما مضى تمتلئ بالمؤمنين أيام الآحاد والأعياد وفي الأفراح والأتراح، وغاب عنها المؤمنون لأسبابٍ خارجة عن أرادتِهم، هذه الجماعة التي هي مثالٌ يُحتذى، في ايمانِها وعمق علاقاتها الاجتماعية في السراء والضراء.

يا لَها مِنْ أيامٍ مريرة لمْ يتمكنْ فيها الأبناءُ من زيارةِ أو رؤيةِ آبائهم وأمهاتهم وهم يصارعون الموت في المستشفيات أو في البيوت، كما لمْ يكنْ بإمكانِ الأقرباءِ والأصدقاء المشاركة في صلاةِ الجنازة والدفنة وتقديم التعازي بفقدانِ أحبائهم.

هذا الراعي الغيور، رثا وتضرعَ الى الرب لِيحفظَ العالمَ بأسرِهِ، وفرنسا، البنت الكبرى للكنيسة وبلاد المبشرين والقديسين، فَدَوَّنَ ما حلَّ بأبناءِ رعيتِه، فجاءت كلماتُه صادقةً من قلبٍ تفطّرَ حُزناً وأسىً لِما حلَّ بهم من مآسٍ، ناقلاً شعورَه بإحساسٍ كبير، مُرتِّلاً وطالباً من الرب الشفاءَ للمصابين والرحمةَ للأموات، وأن يُجَنّبَ العالمَ أجمع ويلاتِ هذه الجائحة.

أدناه الرابطين الأول والثاني لمرثيته.

https://www.youtube.com/watch?v=videoseries

 

https://www.youtube.com/watch?v=videoseries

 المصدر

0 0 تصويت
1 تقييم المقال 5

مقالات ذات صلة

Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x
إغلاق