اخبار عراقية

الخفاجي: لن نسمح لأي قوة بفرض إرادتها في سنجار ولدينا تعاون جيد جداً مع قوات البيشمركة

أكد المتحدّث باسم العمليات المشتركة اللواء تحسين الخفاجي لن نسمح لأي قوة بفرض إرادتها في سنجار، مشيراً إلى انه “لدينا تعاون جيد جداً مع قوات البيشمركة لمواجهة داعش”.

وقال الخفاجي اليوم السبت (14 أيار 2022): “لدينا تعاون جيد جداً مع قوات البيشمركة لمواجهة داعش، ولن نسمح لأي قوة بفرض إرادتها”.

وشدد على ضرورة تطبيق القانون في سنجار، مشيراً إلى أنه “لا توجد عقبة أمام تنفيذ الاتفاقية الموقعة بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كوردستان”.

وعقدت الحكومة الاتحادية مع حكومة اقليم كوردستان، العام الماضي، اتفاقية سنجار الأمنية والتي تنص على التعاون والتنسيق الأمني بين حكومة إقليم كوردستان والحكومة الفيدرالية في بغداد، ومسك القوات الأمنية الاتحادية لأمن سنجار.

وعن الوضع الأمني في سنجار قال الخفاجي: “وفرنا الأمن والاستقرار لسكان سنجار ويمكن للناس العودة إلى أماكنهم”.

وعقب سيطرة داعش على عدد من مناطق ومدن العراق عام 2014، ومنها سنجار، ترك آلاف الأشخاص مناطقهم في القضاء بسبب ممارسات التنظيم، وهناك جزء كبير منهم لم يعد حتى الآن لسوء الأوضاع الأمنية.

المتحدث باسم العمليات المشتركة أكد على ضرورة أن تقوم الحكومة العراقية بتوفير الموازنة كي تبدأ جميع المكاتب في سنجار بعملها، منوهاً إلى أنه “تم الانتهاء من جميع الأعمال الخاصة بتشكيل اللواءين المشتركين، وبموجب الموازنة سيبدأ كلا اللواءين بالعمل”.

وكانت قيادة العمليات المشتركة العراقية قد رفعت أسماء 3692 من بيشمركة إقليم كوردستان إلى وزارة الدفاع العراقية بغية دمجهم بلواء للجيش العراقي وتشكيل لواء مشترك يعمل في مناطق الفراغ الأمني بين المناطق التي تسيطر عليها حكومتا إقليم كوردستان والعراق.

وفي (2 آذار 2022)، وجه قائد قيادة العمليات المشتركة العراقية اللواء تحسين الخفاجي، كتاباً إلى وزارة الدفاع العراقية أشار فيه إلى إرسال قوائم بأسماء 3692 من البيشمركة اجتازوا عملية التدقيق الأمني وليست عليهم أي علامات استفهام أمنية من جانب مديرية الاستخبارات العسكرية.

وطلب قائد قيادة العمليات المشتركة في كتابه إكمال الإجراءات الخاصة بتشكيل ثاني الألوية المشتركة.

في العام 2020، اتفقت وزارتا شؤون البيشمركة والدفاع العراقية على تشكيل أربعة مراكز للعمليات المشتركة في كركوك والموصل ومخمور وخانقين، لكن تشكيلها تأخر إلى العام 2021، وكان الهدف من هذه المراكز هو العمل على ملء مناطق الفراغ الأمني بين الجانبين، بعدها اتفق الجانبان على تشكيل لواءين مشتركين من البيشمركة والجيش العراقي للعمل في المناطق المذكورة.

في (16 شباط 2022)، أعلن وزير شؤون البيشمركة في حكومة إقليم كوردستان أن وزارته أكملت إجراءات تشكيل اللواءين المشتركين وسبب تأخر تشكيل اللواءين هو مشاكل تقنية من جهة وزارة الدفاع العراقية.

 

مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.