الخالصي يحذر من خطورة محاولات التطبيع مع الكيان الصهيوني

الخالصي يحذر من خطورة محاولات التطبيع مع الكيان الصهيوني
اخبار العراق – زوار موقعنا الكرام نقدم لكم يوميا وحصريا جديد الاخبار العراقية والعربية ,حرصآ منا علي تقديم كل ما هو جديد وحصري من المصادر الخاصة بها بكل مصداقية وشفافية عبر موقعنا
“مانكيش نت ” نعرض لكم الان خبر الخالصي يحذر من خطورة محاولات التطبيع مع الكيان الصهيوني

(المستقلة)..حذر المرجع الديني آية الله العظمى محمد مهدي الخالصي من خطورة محاولات التطبيع مع الكيان الصهيوني، منوها الى التسريبات الإسرائيلية الاخيرة عن زيارة سرية مزعومة لأشخاص ومسؤولين عراقيين للكيان الصهيوني.

وقال الخالصي في خطبة الجمعة في مدينة الكاظمية: ان أمثال هذه التسريبات ينبغي ان يتعامل معها بحذر شديد وجدّية تامّة، وعلى البرلمان والحكومة اجراء تحقيق شامل لهؤلاء لا هوادة فيها حول الموضوع لأنها قابلة للتصديق والتكذيب، فإن لم تصح وهي غالباً كذلك يجب الإعلان عن ذلك.

وطالب من وردت اسماؤهم في التسريبات والجهات التي ينتمون إليها من الأحزاب والكتل توضيح موقفهم منها بصراحة ووضوح، وليس بمجرد الاكتفاء بنفي الخبر.

واشار الى ان أهداف “العدو الخبيث” في تسريب أكاذيب من هذا القبيل اضافة إلى جس النبض ومعرفة مستوى ردود الافعال ومدى سريان التطبيع على المستوى الشعبي والرسمي.

وطالب الخالصي بتشكيل هيئة تحقيق برلمانية مستقلة للتحقيق في الموضوع واصدار قانون عقابي صريح غير قابل للتأويل بإدانة من يرتكب جريمة الاتصال بالكيان الصهيوني بالذات وبسائر الاعداء الالداء سراً او جهراً من دون تخويل رسمي، وادانته بالخيانة العظمى وبجميع الظروف المشددة للجريمة كما هو الحال للعراق وسائر الاقطار التي هي في حالة الحرب مع العدو، مع الحكم بعزله من جميع المناصب الرسمية، والحكم بحرمانه من جميع المستحقات المترتبة عليها مدى الحياة ان أفلت من عقوبة الإعدام بأي نحو من الأنحاء.

واضاف ان من ارتكب جريمة التطبيع والتعاون مع العدو بأي نحو من الانحاء وفي أي منصب كان كقبول الرشى وتسريب أسرار الدولة أو بالمصاهرة أو الرضى (بتطبيع المصاهرة) لمن تحت ولايته مع عناصر من العدو خلافاً لشريعة الاسلام، فهذا تنكر لعقيدة الامة ومن أقبح أنواع التطبيع اضافة إلى كونه خيانة عظمى.

وتابع قائلاً: ومن ثبت انه ارتكب ذلك أو رضى به تسقط ولايته، ويجب عزله وتنفيذ شرع الله فيه والقانون عليه، وكانت الفقرة الاخيرة هذه جوابا عن استفتاء شرعي ورد من سائل بشأن مسؤول عراقي كبير قيل انه زوج ابنته من يهودي وحضر المسؤول المذكور في دولة اوروبية “حفل الخزي” لزفافها إلى الصهيوني.

وأهاب الخالصي بالدولة ومؤسساتها ومسؤوليها واهل الحل والعقد فيها إلى العمل الجدي الحازم لمعالجة كل ما ينتقص من كرامة الامة وسيادتها واستقلالها كوجود القوات الاجنبية المنتشرة في طول البلاد وعرضها بشكل علني استفزازي مهين تحت غطاء الاتفاق الامني الجائر مع الحليف الاستراتيجي للعدو الاستراتيجي، لاسيما بعد التدفق الاخير غير المسبوق للقوات العسكرية الامريكية بمعداتها “الجهنمية” نحو الوطن، والشروع ببناء قواعد جديدة أضعاف ما كان لها سابقاً، بما يؤكد مقولة تنسب إلى مهندس الهيمنة الامريكية والصهيونية (هنري كسنجر) التي حدد فيها بقاء الاحتلال الامريكي المُصَهيَن إلى مائتي سنة بل إلى الابد كما قال.

زوارنا الكرام نشكركم على متابعتنا ونتمنى ان نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، نقلنا لكم خبر الخالصي يحذر من خطورة محاولات التطبيع مع الكيان الصهيوني نرجو منكم مشاركة الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي والضغط على لايك لكي تصلكم اخبار موقعنا لحظة نشر الخبر

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

مفتش عام التجارة : الحكم سبعة سنوات لموظف بتهمة التلاعب بالمال العام

مفتش عام التجارة : الحكم سبعة سنوات لموظف بتهمة التلاعب بالمال العام زوار موقعنا الكرام …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن