اخبار عراقية

الحسيني: لا يمكن لأحد التهاون مع قرار إخراج القوات الأميركية من البلاد

المعلومة/ بغداد

اكد الناطق العسكري باسم كتائب حزب الله، جعفر الحسيني، الثلاثاء، انه لا يمكن لأحد التهاون بالقرار الذي تم اتخاذه بإخراج القوات الأميركية من البلاد، لافتا الى ان ممارسات الجيش الأميركي في العراق واضحة في القتل والقصف والاحتلال.

وقال الحسيني في تصريح متلفز تابعته /المعلومة/، ان “دلالات احتلال العراق من قبل الأميركيين واضحة تماماً، وممارسات جيشهم في العراق واضحة في القتل والقصف والاحتلال”.

واضاف انه “لا يمكن لأحد التهاون بالقرار الذي تم اتخاذه بإخراج القوات الأميركية من البلاد، والعام الحالي تم تسميته عام ثورة الـ20 لاخراج القوات الأميركية من العراق”.

وبين ان “ العراق لن يكون أميركياً أو إسرائيلياً أو بيد الخليج بل هو بلد عربي إسلامي”، لافتا الى ان “رئيس الوزراء اختار الطريق الخطأ في تقديم أوراق اعتماد للأميركيين بمواجهة الحشد الشعبي في وقت حمى الحشد الشعبي الدولة العراقية وليس فقط الحكومة عندما حارب “ داعش”.

واكد ان “خيار رئيس الوزراء بمواجهة الحشد الشعبي سيواجه من قبل الشعب العراقي، حيث ان خطوته ضد الحشد تخفي نوايا مواجهة فصائل المقاومة والحشد”، موضحا ان “الحكومة الحالية استجابت لطلب الأميركيين في الهجوم على الحشد الشعبي”. انتهى 25ن

 




 

مصدر الخبر

0 0 تصويت
1 تقييم المقال 5
الوسوم

مقالات ذات صلة

Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x
إغلاق