الجمعية العراقية الكندية لحقوق الانسان تبحث في البرلمان الكندي الشأن العراقي والدور الكندي في مساعدة العراق

اوتاوا- خاص

لجهة بحث المستجدات السياسية في العراق والدور الذي تضطلع به كندا في مساعدة العراق واقليم كردستان ودور منظمات حقوق الانسان والمجتمع المدني في الحراك المدني ومناصرة الشعب العراقي في الظروف الصعبة التي يمر بها، قام وفد من الجمعية العراقية الكندية لحقوق الانسان مؤلفا من رئيس الجمعية جورج منصور وعضو اللجنة التنفيذية عصمت نجاة شكري، بزيارة الى البرلمان الاتحادي في العاصمة الكندية اوتاوا، والتقى عضو البرلمان عن الحزب الليبرالي الحاكم سفن سبينجمان.

في اللقاء تم تسليط الضوء على الاوضاع في العراق والانتصارات التي يحققها في محاربة الارهاب وتأثير الفساد المالي والاداري والمحاصصة الطائفية السيئ على احوال الشعب التواق الى العدالة الاجتماعية والمساواة والحقوق التي كفلها الدستور. كذلك تم التطرق الى الدور الذي تضطلع به الحكومة الكندية في مساعدة العراق وشعبه والوقوف معه في محنته.

ثم جرى الحديث عن برامج الجمعية العراقية الكندية لحقوق الانسان في الدفاع عن حقوق الانسان العراقي واستمالة الرأي العام الكندي للتضامن مع الشعب العراقي، واهمية دعم المؤسسات الكندية لمنظمات حقوق الانسان والمجتمع المدني العراقية وتأهيلها لتعزيز دورها المؤثر والايجابي في المجتمع العراقي وتتحمل اعباء المرحلة الحساسة التي يمر بها البلد.