اخبار عراقية

التصنيع الحربي: سندعم الاجهزة الامنية بنواظير محلية


بغداد / المسلة: اعلنت هيئة التصنيع العسكري ، الخميس 23 حزيران 2022 ، عن اعداد خطة لتطوير الانتاج الحربي ، وبينما كشفت عن منتجاتها العسكرية والمدنية اشارت الى ان منتجاتها المدنية تخدم ثلاثة قطاعات.
وقال مدير الشركة العامة لمصنع النحاس والصناعات الميكانيكية التابع للهيئة ، محمد ثابت ، في بيان ، إن المسلة تبعها ، أن “منتجات الشركة تنقسم إلى نوعين ، مدني وعسكري” ، مبيناً أن ” ومعظم المنتجات المدنية تنتج في مصانع الشهيد وتتكون من النحاس ومواد السبائك “.
وأضاف ثابت: “إن المنتجات النحاسية هي الأنابيب والقضبان والأسلاك والأشرطة وألواح نحاسية ومجموعة من الأقراص ، وكذلك إنتاج زجاجات الغاز ومشابك مواسير الحديد وبراميل الحديد وباقي المنتجات الأخرى” ، مبيناً أن ” المستفيد من الصناعات المدنية وزارات الصناعة والكهرباء والقطاع الخاص “. .
وأشار إلى أنه “تم إعداد خطة طموحة لتطوير الإنتاج الحربي لتلبية متطلبات القوات الأمنية من طائرات مسيرة ومسدسات ومناظير منتجة في مصنع ابن الهيثم وباقي المصانع”.
مسلة

قراءة الموضوع
التصنيع الحربي: سندعم الاجهزة الامنية بنواظير محلية
كما ورد من مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.