اخبار عراقية

التربية النيابية تؤكد على ان يكون دوام العام المقبل حضوريا لكافة المراحل

اكدت لجنة التربية النيابية، اليوم السبت، ان دوام العام المقبل سيكون حضوريا لكافة المراحل، فيما اشارت الى تعويض التلاميذ والطلبة ما فاتهم من مواد دراسية في المناهج المقررة.

وذكرت اللجنة بمناسبة انتهاء الامتحانات النهائية للمرحلة الاعدادية للعام الدراسي ٢٠٢٠-٢٠٢١ الدور الاول في بيان ورد لـ السومرية نيوز، “تتقدم لجنة التربية النيابية برئاسة النائب قصي محسن الياسري بالشكر والتقدير لوزير التربية وكوادر وزارة التربية واللجنة الدائمة للامتحانات ومديريات التربية في المحافظات على ما قدموه من جهود الكبيرة لانجاح الامتحانات النهائية للمرحلة الاعدادية وقبلها المرحلة المتوسطة حيث كانت الوزارة على قدر المسوؤلية الملقاة عليها ونجحت بمهمة ليست سهلة في هذا الوضع الاستثنائي الذي يمر به البلد متمنين لهم دوام النجاح والتوفيق والاستعداد والتهيوء للعام الدراسي المقبل حيث تأكد اللجنة على ان يكون الدوام حضوريا لكافة المراحل وتعويض التلاميذ والطلبة ما فاتهم من مواد دراسية في المناهج المقررة”.

وبحسب البيان، “قدمت لجنة التربية شكرها وتقديرها الى كافة الوزارات والمؤسسات التي ساندت وزارة التربية لاداء مهمتها وساهمت بأنجاح سير الامتحانات النهائية بالشكل المطلوب”.

 

قراءة الموضوع التربية النيابية تؤكد على ان يكون دوام العام المقبل حضوريا لكافة المراحل كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.