اخبار عربية وعالمية

التحقيقات تستبعد أن عملًا إرهابيًا وراء حادث حافلة بلغارية أدى لمصرع 40 شخصا

قال محققون بلغاريون، اليوم الخميس، إن الخطأ البشرى هو السبب الأكثر ترجيحًا فى حادث تحطم حافلة أودى بحياة أكثر من 40 شخصًا، مستبعدين احتمال أنه نجم عن عمل إرهابي.

وذكرت قناة (آسيا نيوز) الإخبارية أن الحافلة كانت تقل سائحين، بينهم أطفال، من مقدونيا الشمالية عائدين من رحلة فى نهاية الأسبوع من تركيا، حيث اشتعلت بها النيران على طريق سريع فى غرب بلغاريا قبل فجر أول أمس.

كما استبعد المحققون أى تكون أنابيب إضافية محملة بالوقود قد تسببت فى الحريق القاتل، كما أكدوا أنه لم يحدث أى تفجير.

وقال بوريسلاف سارافوف رئيس دائرة التحقيقات الوطنية البلغارية إنه فى الوقت الحالي، تشير الأدلة إلى أن الحادث وقع نتيجة خطأ بشري، حيث وجدت عملية تشريح الجثث أن جميع الضحايا تقريبًا لقوا حتفهم نتيجة الاختناق الذى أعقب الحريق وليس جراء إصابات من الحادث أو من إصابات جراء انفجار.

وأضاف أن المحققين يفحصون ما إذا كانت علامات الممر غير الواضحة أو عدم وجود إشارات وعواكس مناسبة أو سوء تنظيم حركة المرور على الطرق السريعة قد ساهم فى وقوع الحادث، إذ أنهم وجدوا أن الحاجز المرورى الذى تسير الحافلات بمحاذاته يشكل خطورة على حركة المرور وقد كان بالفعل من العوامل المساهمة فى وقوع الحادث.

 

 

قراءة الموضوع التحقيقات تستبعد أن عملًا إرهابيًا وراء حادث حافلة بلغارية أدى لمصرع 40 شخصا كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.