التحالف الأخير متناغم مع رؤيتي إيران وأميركا ويبعد شبح الحرب الأهلية

اخبار – التحالف الأخير متناغم مع رؤيتي إيران وأميركا ويبعد شبح الحرب الأهلية

التحالف الأخير متناغم مع رؤيتي إيران وأميركا ويبعد شبح الحرب الأهلية
بغداد – الصباح الجديد:
نفى القيادي في تحالف الفتح كريم النوري، الاربعاء، وجود تحفظات لأي من الأطراف داخل سائرون او الفتح على التحالف الذي حصل بينهما، فيما اشار الى ان التحالف متناغم مع رؤية ايران وامريكا وسيبعد شبح الحرب الاهلية.
وقال النوري في حديث لـ السومرية نيوز، ان “تحالف كتلتي الفتح وسائرون قوي وشفاف وواضح، ولايوجد تحفظ من اي طرف داخل التحالفين على ذلك”، مبينا ان “تقارب الموقف والقرار بين زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر ورئيس ائتلاف الفتح هادي العامري يجعل جميع الامور الاخرى بسيطة ومن الممكن تجاوزها دون مشاكل”.
واضاف النوري ان “تحالف الكبار والاقوياء هو تحالف لكتلتين يمتلكان قوة لا أحد يستطيع خلافهما تأزيم الأوضاع وهو رسالة طمأنة للشعب العراقي قبل المضي بتشكيل الكتلة الاكبر برلمانيا المعنية بتشكيل الحكومة”، موضحا انها “رسالة للجميع لرفع الاحتقان والتوتر وابعاد شبح الحرب الاهلية مع استبعاد خيار اعادة الانتخابات ورفع دخان الحريق الذي خيم على نفوس العراقيين”.
واكد ان “التحالف الجديد يتناغم مع رؤية إيران وامريكا كما هو تحالف سيرضي المرجعية الدينية”، لافتا الى ان “هذا التحالف الجديد ليس لديه اي خطوط حمراء على اي كتلة او طرف سياسي”.
وتوقع النوري “التحاق كتل سياسية اخرى بالتحالف خلال الايام القليلة المقبلة”. وكانت صحيفة خليجية نقلت عن عضو بالحزب الشيوعي قوله ان “هناك شعورا بالصدمة لدى التيار المدني عقب إعلان تحالف سائرون مع الفتح”، مشيرا الى “اننا نحاول معرفة ما جرى”.
وفي السياق، أكد تحالف سائرون الذي يحظى بدعم وتأييد زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر، امس الأربعاء، أن تحالفه مع “الفتح” يأتي في إطار الانفتاح على الجميع من أجل تكوين الكتلة الأكبر.
وقال الناطق باسم التحالف قحطان الجبوري في تصريح اوردته صحيفة “الشرق الأوسط” السعودية واطلعت عليه الصباح الجديد، إن “ما تم الإعلان عنه إنما يأتي في سياق الجهود التي يبذلها السيد مقتدى الصدر الذي تولى طوال السنوات الماضية الدفع باتجاه عملية الإصلاح والتغيير”.
وأضاف الجبوري، أن “هذا التحالف يأتي أيضاً في إطار الانفتاح على الجميع من أجل تكوين الكتلة الأكبر التي تنبثق عنها حكومة أبوية شاملة”.
وعلى صعيد متصل أكد عضو المكتب السياسي لتيار الحكمة، رعد الحيدري، امس الاربعاء، ان تياره كان على علم بتحالف سائرون والفتح، مشيراً الى انه” سيتم الاعلان عن تحالفاتهم بعد الحصول على الاغلبية”.
وقال الحيدري ، إن “تيار الحكمة كان على علم بتحالف سائرون والفتح ، في الوقت الذي اجتمع فيه رئيس ائتلاف الفتح هادي العامري وزعيم تحالف سائرون مقتدى الصدر زار وفد من الفتح برئاسة الشيخ قيس الخزعلي زعيم تيار الحكمة عمار الحكيم”.
وبين ان “الامور ليس فيها اي تقاطع وباتجاه الاتفاق الكلي”، مؤكدا ان “الحكمة في الاساس وقعت على ورقة انضمام مع سائرون والوطنية”.
وأشار الى ان “الاعلان عن التحالف سيكون عند اكتمال العدد لتجاوز الـ 200 صوتا للحصول على الاغلبية المريحة”، مبينا ان “الورقة التي وقعت مع سائرون والوطنية لا ترقى الى مستوى التحالف، انما هي ورقة تفاهم وسنعلن عن التحالف عندما يكتمل العدد”.
وكان زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر أعلن، عن انضمام تحالف الفتح الى التحالف الثلاثي الذي يضم سائرون والحكمة والوطنية.

 

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

رئيس الهيئة الإدارية لنادي الزبير يقدم استقالته من منصبه والهيئة ترفضها

رئيس الهيئة الإدارية لنادي الزبير يقدم استقالته من منصبه والهيئة ترفضها اخبار العراق – زوار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.