“التايمز” تكشف تفاصيل الصورة المسربة لمبارك

“التايمز” تكشف تفاصيل الصورة المسربة لمبارك
زوار موقعنا الكرام نقدم لكم يوميا وحصريا جديد الاخبار المنوعة ,حرصآ منا علي تقديم كل ما هو جديد وحصري من المصادر الخاصة بها بكل مصداقية وشفافية عبر موقعنا
“مانكيش نت ” نعرض لكم الان خبر “التايمز” تكشف تفاصيل الصورة المسربة لمبارك

سواليف
نشرت صحيفة “التايمز” تقريرا لمراسلها في الشرق الأوسط ريتشارد سبنسر، يقول فيه إن الرئيس المصري السابق حسني مبارك ظهر بعد غياب عن الحياة العامة، ليس في استعراض أو حفلة، لكن من خلال صورة مسربة على الإنترنت.

ويشير التقرير، إلى أن الرجل، الذي زينت صوره الأماكن العامة ولوحات الإعلانات لسنوات عدة، وأطلق عليه “البقرة الضاحكة”، على اسم نوع من الجبنة الطرية “لافاش كيري”، أصبح بعد خلعه ينقل على نقالة المستشفى من وإلى المحكمة.

ويقول سبنسر إن اعتلال صحة مبارك بعد خلعه عن السلطة عام 2011، كان جزءا رئيسيا استند عليه فريق الدفاع في المحكمة، حيث اتهم بقتل المتظاهرين واختلاس أموال الدولة.

وتلفت الصحيفة إلى أن مبارك بدا في الصورة مبتسما، لكن دون أسنان، وزاد وزن الديكتاتور السابق البالغ من العمر 90 عاما، مشيرة إلى أن المرأة التي ظهرت إلى جانبه هي هيلي السعدني، التي أكدت صحة الصورة، لكنها اشتكت من أنها أخذت من هاتفها غير المؤمن دون إذنها، وقالت إنها وعدت الديكتاتور السابق بأنها لن تنشرها.

ويفيد التقرير بأن السعدني هددت بمقاضاة أي شخص يستخدم الصورة ولو لفترة قصيرة، أو يقوم بإعادة نشرها ومشاركتها على وسائل التواصل الاجتماعي، وقالت: “أخذت هذه الصورة لأنني أحبه وأحترمه كثيرا، وكان حلما قد تحقق”.

وينوه الكاتب إلى أن مبارك تنحى عن السلطة في شباط/ فبراير 2011، بعد ضغط من المتظاهرين في ميدان التحرير، استمر 18 يوما، وسقوط قتلى بالمئات على يد الأمن الداخلي في تظاهرات المدن المصرية، وتدخل من الجيش والرئيس الأمريكي في حينه باراك أوباما، مشيرا إلى أنه اتهم في سلسلة من المحاكم هو ومساعدوه بقتل المتظاهرين، لكن المحكمة برأته في استئناف العام الماضي، وأفرج عنه لاحقا من السجن.

وتذكر الصحيفة أن مبارك اتهم باختلاس الأموال مع ولديه جمال وعلاء، وانتهى الأمر بحكم عليه، لكنه مع الاستئناف وصدور الحكم كان قد قضى المدة التي قررها القاضي، لافتة إلى أنه قضى معظم وقته في مستشفى عسكري، فيما يقضي الآن حياته مع زوجته سوزان.

ويجد التقرير أن انسحاب مبارك من الحياة العامة يعد نعمة للزعيم الحالي عبد الفتاح السيسي، الذي عينه مبارك مديرا للمخابرات العسكرية، ويقال إنه انزعج من سجن رئيسه السابق، واعتبر سجن جنرال سابق أصبح رئيسا سابقة سيئة، لكنه خشي من ردة فعل الرأي العام.

وبحسب سبنسر، فإن نشر الصورة أثار الحديث عن ثروة مبارك ونجليه، حيث تقول السلطات السويسرية إن ولديه لديهما 300 مليون دولار، لافتا إلى أن مراقبين لاحظوا أن الكرسي الهزاز الذي يجلس عليه ثمنه 24 ألف جنيه مصري.

وتختم “التايمز” تقريرها بالإشارة إلى أن نجل الرئيس السابق علاء مبارك، علق على تكهن صحيفة بثمن كرسي والده بقوله: “قررت الصحيفة تجاهل المشكلات التي يواجهها الناس، وبذلت جهودا في معرفة سعر كرسي.. لن تتحسن الظروف طالما لم يحترم الإعلام عقول الناس”.

ترجمة عربي 21

زوارنا الكرام نشكركم على متابعتنا ونتمنى ان نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، نقلنا لكم خبر “التايمز” تكشف تفاصيل الصورة المسربة لمبارك نرجو منكم مشاركة الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي والضغط على لايك لكي تصلكم اخبار موقعنا لحظة نشر الخبر

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

صحة الشرقية تستعد لإطلاق الحملة الرئاسية للقضاء على فيروس سي

صحة الشرقية تستعد لإطلاق الحملة الرئاسية للقضاء على فيروس سي زوار موقعنا الكرام نقدم لكم …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن