البطريرك ساكو يفتتح الرياضة الروحية السنوية لراهبات بنات مريم الكلدان

البطريرك ساكو يفتتح الرياضة الروحية السنوية لراهبات بنات مريم الكلدان

إعلام البطريركية

إفتتح غبطة أبينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو الكلي الطوبى عصر الأحد 10 حزيران 2018 الرياضة الروحية السنوية لراهبات بنات مريم الكلدان، في الدير العام للرهبانية في المسبح ببغداد تحت عنوان “لأَنَّ قُوَّتِي فِي الضَّعْفِ تُكْمَلُ” (2 قورنثية 12: 9)، بإرشاد سيادة المطران مار أنطوان أودو، أسقف حلب للكلدان- سوريا.

 ذكرغبطته، أن الرياضة فرصة  لنعمل على ذواتنا، لنُصلِح ما أفرزه الوضع الاجتماعي والأمني والإقتصادي والهجرة وعدم الاستقرار. هذه العوامل خلقت شيئا من الجفاف الإنساني والعاطفي والروحي والفكري عند بعض المكرسين وعوض ان نُدخِل روح الله الى أعماقنا ونشعُّها في مجتمعنا، سمحنا لروح العالم أن يدخل الى أديرتنا.

وسلَّط غبطته الضوء على فرح التكريس الكلي، وعدم السماح لمثل هذه الظروف والمشاكل أن تنزع منّا فرحنا وسلامنا، لأن المكرَّس “مجاهد” يشهد لإيمانه وتكريسه ويجدُّ في الحياة المشتركة سعياً للإلتماس وجه الله، فعندما تكون الجماعة منسجمة نشعر بفرح اللقاء ودفء التضامن والاقتسام.

 

 

الخبر نقلا عن موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

التوصيات الختامية للقاء الأساقفة والكهنة الكلدان حول العائلة والشباب والخطة الراعوية المعاصرة عينكاوا / أربيل 17-19 أيلول 2018

التوصيات الختامية للقاء الأساقفة والكهنة الكلدان حول العائلة والشباب والخطة الراعوية المعاصرة عينكاوا / أربيل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.