البطريركية والأب المرحوم قرياقوس ميخو

BP-Logo

اعلام البطريركية
الاب قرياقوس راهب من الرهبانية الانطونية، كان قد ترك ديره لفترة طويلة ليخدم في شيوز- ابرشية زاخو ككاهن ابرشي، بالرغم من انه كان رئيسا عاما للرهبنة! واستجابة لدعوة غبطة ابينا البطريرك الى العودة الى ديره رجع الى رهبانيته عام 2015 وتعين بالاتفاق مع رئاسة الرهبنة للخدمة في قرى العقرة، لكنه لم يتعين رسميا مدبرا بطريركيا على الأبرشية.
البطريرك طلب من الدير فتح رسالة في تلك الأبرشية من ثلاثة رهبان كما تتطلب قوانين الرهبنة وهذا قد تم ونشكر الدير على تعاونه.
قام البطريرك بزيارة المنطقة والإباء الرهبان مرتين وقدم لهم وللعائلات النازحة المساعدة المالية لهم. وعندما دخل المستشفى للمرة الأولى تكلم معه البطريرك مرتين هاتفيا وزاره المطران شليمون وردوني. لكن في المرة الثانية كان قد دخل في الغيبوبة وكان هو ومعاونه المطران باسيليوس يلدو بالتواصل مع رئاسة الدير. البطريركية تحملت مناصفة مع الرهبنة مصاريف المستشفى والعلاج. كذلك ساعدنا المرحوم الاب يوحنا عيسى، المدبر البطريركي في علاجه. نحن نساعد أيضا المهجرين في بلدان الجوار على قدر استطاعتنا. نحن كنيسة بواردات محدودة ولسنا دولة.
يقينا ان الانتقادات لن تنتهي والسيد المسيح له المجد نفسه لم يخلص منها.

 

 

المصدر / موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

البطريرك ساكو يلتقي مع نواب “الكوتا” المسيحيين

البطريرك ساكو يلتقي مع نواب “الكوتا” المسيحيين  اعلام البطريركية  التقى غبطة ابينا البطريرك مار لويس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.