البطريركية تهنئ الكلدان في العالم بعيد رسولهم توما

BP-Logo

إعلام البطريركية
يتقدم غبطة أبينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو وأباء السينودس الكلداني، بخالص التهاني وأطيّب التمنيّات والتبريكات للكلدان في العالم بمناسبة عيد مؤسس كنيستهم الرسول توما في 3 تموز .

وبهذه المناسبة يدعو غبطتُه كل كلداني أن يغدو الأخ التوأم لمار توما الرسول في إعلانه يسوع المسيح رباً والهاً وعزمه في السير معه الى النهاية مهما كانت المخاطر.

كما يدعو الجميع الى التعاطي بمسؤولية عالية وببصر وبصيرة مع الأوضاع الكنسية والعامة، بغية الإصلاح عبر نقد بنّاء، وليس عبر انتقادات سلبية هدامة تنتقص من الأشخاص خصوصاً الذين يعيشون في الداخل ظروفاً إستثنائية غير مسبوقة.

هذه الظروف تتطلب حالة متقدمة من الوعي والانفتاح والشفافية لخير الكنيسة ومستقبل المسيحيين والبلد.

البطريركية لن تقبل "الفلَتان" ولا تقدر ان تلبي طموحات هذا أو ذاك! من يشعر بالغبن من الاكليروس امامه مؤسسات رسمية كالمحكمة البطريركية، والسينودس الكلداني والمحكمة العليا في روما للنظر في دعواه وليس عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

البطريركية تبقى صمام أمان للوحدة والتماسك واحترام القوانين الكنسية يقيناً منها انه لن يصح الا الصحيح!

كل عيد وأنتم بسلام وخير وبركة.

 

 

المصدر / موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

التبشير عنوان لقاء الشبيبة الكلدانية في أوربا

التبشير عنوان لقاء الشبيبة الكلدانية في أوربا اللجنة المنظمة للقاء تحت شعار “الويل لي ان …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن