اخبار الكنيسة الكلدانية

البابا يدعو لإبقاء شعلة الحوار وضبط النفس متقدّة، ولإبعاد ظلال العداوة

البابا يدعو لإبقاء شعلة الحوار وضبط النفس متقدّة، ولإبعاد ظلال العداوة

الفاتيكان – أبونا

2020/01/05

“الحرب لا تجلب سوى الموت والدمار”.

بهذه الكلمات تحدّث البابا فرنسيس بعد صلاة التبشير الملائكي، اليوم الأحد.

ومن دون الإشارة إلى دولة معينة، ناشد البابا فرنسيس الدول لممارسة ضبط النفس والحوار. وقال الحبر الأعظم: إن هنالك “جوًا فظيعًا من التوتر” في أجزاء كثيرة من العالم. وأضاف: “أدعو جميع الأطراف إلى إبقاء شعلة الحوار وضبط النفس متقدّة، وإبعاد ظلال العداوة”.

ثم دعا البابا المؤمنين المحتشدين في ساحة القديس بطرس إلى الصلاة بصمت من أجل هذه النيّة.

ويأتي نداء البابا فرنسيس في أعقاب التوترات المتصاعدة بين الولايات المتحدة وإيران، بعد أن أدّت غارة جوية أمريكية في العراق إلى مقتل جنرال إيراني بارز. وكان اللواء قاسم سليماني قائدًا لفيلق القدس، الفرقة التابعة للحرس الثوري الإيراني، والمسؤولة أساسًا عن الأنشطة العسكرية خارج الحدود الإقليمية الإيرانية.

وأثار مقتله يوم الجمعة في بغداد تصاعد التهديدات بالمواجهة المباشرة بين الولايات المتحدة وإيران.

وكان البطريرك الكلداني الكاردينال لويس روفائيل ساكو قد أعرب، السبت، عن صدمة الشعب العراقي أمام ما حصل خلال الأسبوع الماضي. وقال في بيان: “من المؤسف أن يتحوّل بلدنا إلى ساحة لتصفية الحسابات، بدل من أن يكون وطنًا ذا سيادة، قادرًا على حماية أرضه وثرواته ومواطنيه”، داعيًا جميع الأطراف المعنية إلى “ضبط النفس، والتحلي بالحكمة والتصرف بعقلانية، والجلوس على طاولة الحوار والتفاهم”.

 




 

مصدر الخبر

0 0 تصويت
1 تقييم المقال 5

مقالات ذات صلة

Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x
إغلاق