البابا يدعو إلى سينودس أساقفة عام 2022 “من أجل كنيسة سينودوسية”

البابا يدعو إلى سينودس أساقفة عام 2022 “من أجل كنيسة سينودوسية”
من أجل كنيسة سينودوسية: شركة، مشاركة ورسالة

فاتيكان نيوز :

 

أعلن الأمين العام لسينودس الأساقفة الكاردينال لورينسو بالديسيري، اليوم السبت 7 آذار 2020، أن قداسة البابا فرنسيس قد دعا إلى انعقاد الجمعية العامة العادية السادسة عشرة لسينودس الأساقفة في شهر تشرين الأول عام 2022 حول موضوع: “من أجل كنيسة سينودوسية: شركة، مشاركة ورسالة”.

 

ويعد موضوع “السينودوسية”، ومعناها “السير معًا”، من المواضيع المهمّة في حبرية البابا فرنسيس. ففي أكتوبر 2015، وبمناسبة اليوبيل الذهبي لتأسيس سينودس الأساقفة منن قبل القديس البابا بولس السادس، قال البابا فرنسيس: “منذ بداية خدمتي بصفتي أسقف روما، سعيت إلى تعزيز السينودية، وهو واحد من أثمن موروثات المجمع الفاتيكاني الثاني… هذا هو بالضبط المسار السينودسي الذي يتوقعه الله من الكنيسة في الألفية الثالثة”.

 

وفي الآونة الأخيرة، وفي حديثه إلى اللجنة اللاهوتية الدولية في عام 2018، قال الأب الأقدس إن موضوع السينودوسية “قريب جدًا من قلبي: السينودس هو أسلوب، إنه يسير معًا، وهذا ما يتوقعه الرب من الكنيسة في الألفية الثالثة”.

 

 




 

مصدر الخبر

0 0 تصويت
1 تقييم المقال 5

شاهد أيضاً

في زمن الوباء، أثبتت العائلات في جميع أنحاء العالم أنها المورد الأهم في المجتمع

في زمن الوباء، أثبتت العائلات في جميع أنحاء العالم أنها المورد الأهم في المجتمع في …

Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x