البابا فرنسيس يصلّي من أجل سوريا ولبنان واليمن

في كلمته بعد تلاوة صلاة التبشير الملائكي البابا فرنسيس يصلّي لكي يتمكن المؤتمر الرابع للاتحاد الأوروبي ومنظمة الأمم المتّحدة من تحسين الوضع المأساوي للشعب السوري والشعوب القريبة ولاسيما لبنان في إطار الأزمات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية الخطيرة التي جعلها الوباء أصعب

بعد تلاوة صلاة التبشير الملائكي حيا البابا فرنسيس المؤمنين المحتشدين في ساحة القديس بطرس وقال أيها الإخوة والأخوات الأعزاء، يوم الثلاثاء المقبل في الثلاثين من حزيران يونيو سيُعقد المؤتمر الرابع للاتحاد الأوروبي ومنظمة الأمم المتّحدة من أجل “دعم مستقبل سوريا والمنطقة”. لنصلِّ من أجل هذا اللقاء المهم لكي يتمكن من تحسين الوضع المأساوي للشعب السوري والشعوب القريبة ولاسيما لبنان في إطار الأزمات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية الخطيرة التي جعلها الوباء أصعب. فكّروا أنّ هناك العديد من الأطفال الذين يعانون الجوع وليس لديهم ما يأكلوه. من فضلكم ليكن المسؤولون قادرين على صنع السلام.
تابع الأب الأقدس يقول أدعو أيضًا للصلاة من أجل سكان اليمن وهنا أيضًا، بشكل خاص من أجل الأطفال الذين يتألّمون بسبب الأزمة البشريّة الخطيرة. كذلك من أجل الذين تضرّروا بسبب الفيضانات القوية في غرب أوكرانيا لكي يختبروا تعزية الرب ومساعدة الإخوة.
 

 




 

مصدر الخبر

0 0 تصويت
1 تقييم المقال 5

شاهد أيضاً

أمريكا / إكوادور – تعليق رحلة الحج الأكثر شعبية في جبال الأنديز في أمريكا بعد 150 عامًا بسبب كوفيد 19

لوجا – اجتمعت السلطات المدنية والكنسية والعسكرية والشرطية في مدينة ومقاطعة لوجا لبدء العمل على …

Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x