اخبار الكنيسة الكلدانية

البابا فرنسيس: تفاني العاملين الصحيين “لقاح” ضد الفردانية

البابا فرنسيس: تفاني العاملين الصحيين “لقاح” ضد الفردانية
في رسالة لمناسبة احتفال إيطاليا بيوم وطني للعاملين الصحيين وإحياء ذكرى الأطباء والممرضين ضحايا وباء كوفيد 19 أكد البابا فرنسيس أهمية عملهم السخي والبطولي الذي يحفز المجتمع بكامله على الشهادة لمحبة القريب والعناية بالآخرين.
فاتيكان نيوز :

 

نُظم اليوم السبت 20 شباط في إيطاليا يوما وطنيا للعاملين الصحيين، وذلك مع مرور سنة على انطلاق وباء كوفيد 19 في إيطاليا وتحديدًا في بلدة كودونيو في شمال البلاد.

 

ولهذه المناسبة بعث قداسة البابا فرنسيس رسالة إلى المطران فينشنسو باليا رئيس الأكاديمية الحبرية للحياة والذي شارك في إحياء ذكرى الأطباء والممرضين والعاملين الصحيين ضحايا الوباء. وأعرب الأب الأقدس عن توجهه بفكره إلى العاملين الصحيين متذكرا ممارستهم لمهنتهم بسخاء وبشكل بطولي في بعض الأحيان عائشين إياها كرسالة. وتابع البابا أن مَثل الكثير من أخوتنا وأخواتنا الذين عرَّضوا حياتهم للخطر وصولا إلى فقدانها يثير لدينا جميعا مشاعر الامتنان والتأمل. وشدد قداسته على أن المجتمع بكامله وأمام مثل هذه التصرفات يتحفز للشهادة بشكل أكبر دائما لمحبة القريب والعناية بالآخرين وخاصة الضعفاء.

 

وتابع البابا فرنسيس رسالته واصفا تفاني الكثيرين اليوم أيضا من العاملين الصحيين في المستشفيات والمراكز الطبية بلقاح ضد الفردانية والتركيز على الذات، كما ويكشف عن توق أصيل يسكن قلب الإنسان إلى أن يكون إلى جانب مَن هم في حاجة. وختم الأب الأقدس مؤكدا وحدته روحيا مع المشاركين في إحياء ذكرى العاملين الصحيين ضحايا الوباء مانحا الجميع بركته وموجها ليهم التحية. 

 

 

مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x