اخبار مسيحية

البابا فرنسيس: أشجعكم لكي تكونوا معززين لمواطنة مسؤولة، وحماة للحق في الحياة

“ليرافقكم على الدوام أثناء قيامكم بمهنتكم، الوعي بأن كل شخص هو محبوب من الله، وهو خليقته وبالتالي هو يستحق الاحترام” هذا ما قاله قداسة البابا فرنسيس في كلمته لوحدة درك “Compagnia San Pietro”

استقبل قداسة البابا فرنسيس صباح الاثنين وحدة درك “Compagnia San Pietro” في القصر الرسولي بالفاتيكان وللمناسبة وجّه الأب الأقدس كلمة رحّب بها بضيوفه وقال أرغب في أن أعبّر لكم عن امتناني على الخدمة التي تقومون بها للكرسي الرسولي من خلال التعاون مع القوات الإيطالية والفاتيكانية من أجل الأمن والنظام العام. يعزز عملكم الثمين في جميع أنحاء مدينة الفاتيكان الإنجاز المُطمئِن للأحداث التي تجذب، على مدار السنة، الحجاج والسياح من جميع أنحاء العالم. إنّه نشاط يتطلب، من جهة، الحاجة إلى فرض احترام التدابير المفروضة، ومن جهة أخرى، جهوزيّة صبورة لمتطلبات الأشخاص.
تابع الأب الاقدس يقول إنَّ الاحتراف والشعور بالمسؤولية اللذين تشهدون لهما على أرض الواقع يعبرِّان عن الشعور بالتضامن داخل الجماعة الاجتماعيّة ويعززانه. في عملكم، حول الفاتيكان كما هو الحال في مناطق أخرى من المدينة، أنتم مدعوون لإيلاء اهتمام خاص للأشخاص الضعفاء والمحرومين، ولاسيما المسنين. ويتم تسهيل ذلك من خلال علاقة الثقة والتفاني من أجل الخير العام التي عادة ما تُبنى بين الدرك والشعب. عندما يقابل الشخص دركيًّا، فهو يدرك أنه يمكنه الاعتماد على مساعدته. ويصبح هذا الأمر جديرًا بالثناء عندما يتمُّ في الخفاء، من خلال تلك التصرفات الصغيرة وإنما المهمة لخدمتكم اليومية. وإن لم يرى رؤساؤكم هذه الأعمال الخفية، أنتم تعلمون جيدًا أن الله يراها ولا ينساها أبدًا!
أضاف الحبر الأعظم يقول تَظهَر مهمتكم في التفاني إزاء القريب وتُلزِمُكم يوميًّا بالإجابة على الثقة والاحترام اللذين يضعاهم الناس فيكم. وهذا الأمر يتطلب جهوزيّة دائمة واحترازًا وروحَ تضحيةٍ وشعورًا بالواجب. وبالتالي أشجعكم لكي تكونوا في كل مكان معززين لمواطنة مسؤولة، وحماة للحق في الحياة، من خلال الالتزام من أجل سلامة وأمن الأشخاص. ليرافقكم على الدوام أثناء قيامكم بمهنتكم، الوعي بأن كل شخص هو محبوب من الله، وهو خليقته وبالتالي هو يستحق الاحترام. ولتغذِّ نعمة الرب يومًا بعد يوم الروح التي تكرّسون بها أنفسكم لعملكم، وتحفزكم على عيشه بمزيد من الاهتمام والتفاني.
تابع الأب الاقدس يقول أجدد امتناني لكم جميعًا على الحضور اليقظ والمُتحفِّظ حول الفاتيكان. ليكافئكم الرب! وأتمنى أن يساعدكم إيمانكم وتقليد الأمانة والسخاء الذي ورثتموه، ومُثُل الدرك لكي تجدوا على الدوام دوافع جديدة لتحقيق خدمتكم. كما أتمنى أن يعيش كل فرد منكم خبرات إيجابية في حياته المهنية والشخصية والعائلية.
وختم البابا فرنسيس كلمته لوحدة درك “Compagnia San Pietro” بالقول أستمطر عليكم وعلى عملكم اليومي مواهب الروح القدس. أوكلكم إلى بحماية العذراء مريم، التي تكرمونها بلقب “Virgo fidelis”. وتلجؤون إليها بثقة، ولاسيما في لحظات التعب والصعوبة، أكيدين من أنها، كأمٍّ حنونة، ستعرف كيف تقدِّم احتياجاتكم وانتظاراتكم إلى ابنها يسوع. أبارككم من كلِّ قلبي مع عائلاتكم. وأسألكم من فضلكم أن تصلّوا من أجلي.
 

 




 

مصدر الخبر

0 0 تصويت
1 تقييم المقال 5
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x