اخبار عربية وعالمية

الإنتربول يعيد دمج سوريا فى نظامه لتبادل المعلومات لأول مرة منذ 2012

أعلنت المنظمة الدولية للشرطة الجنائية “الإنتربول” إعادة دمج سوريا فى نظامها لتبادل المعلومات بعد تعليق ذلك منذ 2012، وذلك حسبما أفادت فضائية “سكاي نيوز عربية”، في خبر عاجل لها منذ قليل.
 
وكانت دراسة حديثة صادرة عن المركز الأوروبى لمكافحة الإرهاب قد درست أطر التعاون والتنسيق بين الدول الأوروبية والإنتربول فى مكافحة الإرهاب على الإنترنت، حيث أشارت إلى أن جهاز الإنتربول يعمل على مراقبة وسائط التواصل الاجتماعي وتقديم المعونة الأوروبية فى سبيل الحد من الدعاية والتطرف والإرهاب على الإنترنت. 
 
ويقوم جهاز الإنتربول بتحليل استخدام الإرهابيين لشبكات التواصل الاجتماعى، وذلك من أجل تعزيز جهود الكشف عن هذه الأنشطة فى إطار التحقيقات الوطنية المتصلة بمكافحة الإرهاب. وعلي سبيل المثال، فتش الجهاز شبكات التواصل الاجتماعى بحثا عن شهود محتملين على غرار ما حصل فى أعقاب الاعتداء الذى وقع على جسر لندن في المملكة المتحدة فى عام 2017.
 

 

قراءة الموضوع الإنتربول يعيد دمج سوريا فى نظامه لتبادل المعلومات لأول مرة منذ 2012 كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.