اخبار عربية وعالمية

الأمن الإسرائيلي يشير إلى المكان المحتمل لأحد الأسيرين الفارين ويؤكد صعوبة القبض عليهما


أفادت هيئة البث الإسرائيلي “مكان” بأن مطاردة الأسيرين الفلسطينيين اللذين لا يزالان طليقين تستمر بدون هوادة، وأن الأمن يتوقع القبض عليهما.

 وفي حديث إذاعي، أعرب وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي، عومير بار ليف، عن قناعته بأن “يقع الأسيران في قبضة قوات الأمن في نهاية المطاف، بالرغم من أن العملية قد تستغرق فترة غير قصيرة من الزمن”.كما أشار بار ليف إلى اعتقاده بأن “أحد هذين السجينين أو كليهما داخل الضفة الغربية”.وبحسب “مكان”، فإن مسألة هروب المعتقلين الأمنيين الستة وما تشمله من تقصيرات ستكون في صلب مداولات لجنة الأمن الداخلي التابعة للكنيست اليوم الاثنين.تجدر الإشارة إلى أن رئيسة اللجنة النائبة عن حزب “يش عاتيد”، ميراف بن أري، كانت قد اجتمعت أمس مع مفوضة مصلحة السجون، كيتي بيري، ونبهتها من احتمال تعرضها لانتقادات لاذعة من قبل نواب من التيار اليميني والنواب العرب على حد سواء، حول ظروف حبس المعتقلين الأمنيين في السجون.المصدر: “مكان”

 

قراءة الموضوع الأمن الإسرائيلي يشير إلى المكان المحتمل لأحد الأسيرين الفارين ويؤكد صعوبة القبض عليهما كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.