اخبار مسيحية

الأسبوع العالمي للسلام في فلسطين وإسرائيل تحت شعار التضامن

“تضامن مبدع في الهشاشة المشتركة” هذا هو عنوان نسخة عام ٢٠٢٠ للأسبوع العالمي للسلام في فلسطين وإسرائيل الذي ينظّمه مجلس الكنائس العالمي والذي يُعقد من الرابع عشر وحتى الحادي والعشرين من أيلول سبتمبر المقبل.

ونقرأ في مذكرة نشرت على الموقع الرسمي لمجلس الكنائس العالمي يريد هذا الحدث أن يشكّل وقفة شهادة من أجل تعزيز سلام عادل في المنطقة، وتتابع المذكرة نذكر قادة العالم، الرأي العام أيضًا، مدى هشاشة عملية السلام التي ليست في الواقع مرادف للمعاهدات والاتفاقيات الاستراتيجية، ولكنها موقف عميق متجذّر في القلوب والمؤسسات. كل ذلك فيما تبرز الحروب والعنف والكراهية والظلم الاجتماعي والعواقب الخطيرة لفيروس الكورونا، يومًا بعد يوم، هشاشة البشرية.
وتتابع المذكرة تعيش فلسطين وإسرائيل حالة هشاشة شديدة، يعيد مجلس الكنائس العالمي أمامها، التأكيد على قوة الصلاة، لأن وحده روح الله هو القادر على تليين القلوب وتغيير المواقف. لذلك، خلال الأسبوع العالمي للسلام في فلسطين وإسرائيل، والذي سيُختتم باليوم العالمي للصلاة من أجل السلام الذي يصادف في الحادي والعشرين من أيلول سبتمبر بالتحديد، يشجّع مجلس الكنائس العالمي المنظمات الكنسية والرهبانيات والمؤمنين على تقديم شهادة مشتركة من خلال المشاركة في خدمات العبادة ومبادرات تربوية وأعمال دعم لصالح السلام والعدالة للإسرائيليين والفلسطينيين.
تجدر الإشارة إلى أنَّ مجلس الكنائس العالمي قد أعدَّ كتيبًا في ضوء الاستعداد لهذا الحدث يحتوي على صلوات وتأملات واقتراحات لمبادرات من أجل تعزيز السلام. فعلى سبيل المثال يحثُّ على استماع وقراءة الأخبار الحالية حول الشرق الأوسط، في العائلات وبين الأصدقاء، من أجل فهم حقيقة المكان. ويدعو حيثما أمكن لتنظيم وجبة طعام مشتركة بين الجماعات اليهودية والمسلمة من أجل بناء العلاقات بين الجماعات؛ كذلك يقترح مجلس الكنائس العالمي الاحتفال بوقفة صلاة مشتركة بين القادة الدينيين والاتصال بالسياسيين المحليين لكي يتحدّثوا عن أهمية السلام في الأرض المقدسة. أخيرًا، وعلى صعيد الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعية، يوصى مجلس الكنائس العالمي بمشاركة الخبرات الشخصية الخاصة مع وسائل الإعلام المحلية وعلى شبكات التواصل الاجتماعية، باستخدام علامة التصنيف #HolyLandPeace.

 




 

مصدر الخبر

0 0 تصويت
1 تقييم المقال 5
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x