اطمن على نفسك.. تحليل جرثومة المعدة يحميك من المضاعفات

هيليكوباكتر بيلوري أو جرثومة المعدة هو نوع من البكتيريا التي تصيب الجهاز الهضمي، ويصاب بها الكثير من الناس دون ظهور أى أعراض عليهم، ولكن بالنسبة للآخرين، يمكن أن تسبب هذه البكتيريا مجموعة متنوعة من اضطرابات الجهاز الهضمي، تشمل التهاب المعدة، القرحة الهضمية (القروح في المعدة ، الأمعاء الدقيقة ، أو المريء)، وأنواع معينة من سرطان المعدة، من خلال “اطمن على نفسك” نتعرف على تحليل جرثومة المعدة وأهميته، وفقاً لموقع “Medlineplus“.

هناك طرق مختلفة لاختبار العدوى وهي تشمل اختبارات الدم والبراز والتنفس، إذا كنت تعاني من أعراض في الجهاز الهضمي ، فقد يساعد الاختبار والعلاج في منع المضاعفات الخطيرة للإصابة بهذه البكتيريا.


جرثومة المعدة

استخدامات تحليل جرثومة المعدة
 

غالبًا ما تستخدم اختبارات جرثومة المعدة فى اكتشاف بكتيريا H. pylori في الجهاز الهضمي والتعرف على ما إذا كانت أعراض الجهاز الهضمي ناتجة عن الإصابة بهذه البكتيريا أم لا.

لماذا أحتاج إلى اختبار جرثومة المعدة؟
 

قد تحتاج إلى اختبار جرثومة المعدة إذا كنت تعاني من أعراض اضطراب الجهاز الهضمي، حيث أن التهاب المعدة والقرحة على حد سواء تشترك في العديد من الأعراض نفسها، وتشمل الأعراض:

-ألم البطن.

-الانتفاخ.

-القئ والغثيان.

-إسهال.

-فقدان الشهية.

-فقدان الوزن.


تحليل جرثومة المعدة 

أنواع اختبارات جرثومة المعدة
 

هناك طرق مختلفة لاختبار جرثومة المعدة، حيث قد يطلب الطبيب واحدًا أو أكثر من الأنواع التالية من الاختبارات:

فحص الدم

فحص للأجسام المضادة (الخلايا المضادة للعدوى) إلى جرثومة المعدة.

اختبار التنفس

 يتم التحقق من العدوى بهذه البكتيريا عن طريق قياس بعض المواد في أنفاسك.

اختبارات البراز

يبحث اختبار مستضد البراز عن المستضدات لـ H. pylori في البراز، مستضدات هي المواد التي تؤدي إلى استجابة مناعية.

 

 




 

مصدر الخبر

شاهد أيضاً

ماهو أول تطعيم يحصل عليه المولود فى الـ24 ساعة الأولى

لا يوجد علاج لعدوى التهاب الكبد الوبائى B ، لذلك يعتمد الأطباء على التطعيمات للمساعدة …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن