اخبار طب وصحة

احذر.. السهر لوقت متأخر قد يؤدي لزيادة خطر الإصابة بأمراض الكبد الدهني

احذر.. السهر لوقت متأخر قد يؤدي لزيادة خطر الإصابة بأمراض الكبد الدهني

الحصول على قسط كافٍ من النوم أمر بالغ الأهمية لصحة العقل والجسم. قلة النوم أو الحرمان من النوم يمكن أن يؤدي إلى العديد من المشاكل الصحية ، احذر! إذا بقيت مستيقظًا كثيرًا ، فقد تصاب بمرض الكبد الدهني.

تشير دراسة جديدة نُشرت في مجلة Endocrinology and Metabolism of the Endocrine Society ، إلى ذلك الشفاء“الأشخاص الذين يعانون من أنماط الحياة التي تتسم بقلة الحركة وسلوكيات النوم السيئة هم أكثر عرضة للإصابة بمرض الكبد الدهني ، والذي يمكن أن يتطور إلى مرض الكبد في مراحله الأخيرة. تشير التقديرات إلى أن ربع سكان العالم البالغين مصابون بمرض الكبد المزمن. أمراض التمثيل الغذائي مثل السمنة ومرض السكري من النوع 2 تسبب مرض الكبد الدهني.

أظهرت الدراسة أن الأشخاص الذين يقضون وقتًا متأخرًا ، يشخرون ويغفوون خلال النهار لأكثر من 30 دقيقة هم أكثر عرضة للإصابة بأمراض الكبد الدهنية ، وحتى التحسن المعتدل في نوعية نومك يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالكبد الدهني عن طريق تصل إلى 29٪..

ابحث عن أعراض مرض الكبد الدهني

غالبًا ما لا تظهر أعراض مرض الكبد الدهني ، الذي ينتج عن تراكم الكثير من الدهون في الكبد ، حتى يتطور إلى تليف الكبد. قد تشمل الأعراض ، إذا واجهت ذلك ، ما يلي:

الشعور بألم كامل في البطن غثيان فقدان الشهية فقدان الوزن جلد مصفر (يرقان) تورم في البطن والساقين (وذمة) إرهاق شديد أو تشوش ذهني ضعف الآثار الصحية لقلة النوم

بصرف النظر عن الأكل الصحي وممارسة الرياضة بانتظام ، فأنت بحاجة إلى النوم 7 ساعات على الأقل كل ليلة. يمكن أن تؤثر قلة النوم على صحتك بعدة طرق ، إذا لم تحصل على قسط كافٍ من النوم في الليل.:

قد تشعر بالنعاس الشديد والتعب أثناء النهار يمكن أن يجعلك تشعر بتقلب المزاج.حد من قدرتك على التفكير والتذكر والبقاء يقظًا..

يرتبط الحرمان المزمن من النوم ببعض المشاكل الصحية الخطيرة مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري والنوبات القلبية وفشل القلب والسكتة الدماغية والاكتئاب وضعف وظائف الجهاز المناعي..

 

قراءة الموضوع احذر.. السهر لوقت متأخر قد يؤدي لزيادة خطر الإصابة بأمراض الكبد الدهني كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest

0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.