احتفال رعية كنيسة القديس بولص الكلدانية في فانكوفر – بأعياد الميلاد ‎

احتفال رعية كنيسة القديس بولص الكلدانية في فانكوفر – بأعياد الميلاد 

زهير باليوس كوركيس – أمين عام المجلس الخورني. 

بمناسبة عيد ميلاد رب المجد يسوع المسيح، ملك الملوك ورب الأرباب، الذي أتخذ جسماً بشرياً ليشابهنا في كل شيء ما خلا الخطية ،
أقام الأب الفاضل صباح كمورا راعي كنيسة القديس بولص الكلدانية في فانكوفر وبمعية الشماسة الكرام ، قداساً ألهياً واحتفالياً بهذه المناسبة العظيمة ؛ يوم الاثنين ٢٤ – ١٢ – ٢٠١٨ وعند تمام الساعة السادسة مساءا وقداسا ثانياً عند الساعة العاشرة مساءا من نفس الليلة لأستيعاب العدد الكبير من رعيتنا الكلدانية الكريمة في مدينة فانكوفر وضواحيها. 
أبتدأ القداس بزياح داخل الكنيسة ، وحضر القداس عدد كبير من المؤمنين والمؤمنات من رعيتنا الكلدانية في فانكوفر؛ حيث امتلئت كل قاعات الكنيسة في الطابق الأرضي والطابق العلوي .
وأكد الأب الفاضل صباح في موعظته : أن ميلاد المسيح كان ميلادأ للمحبة الألهية الغير مشروطة لبني البشر جميعا؛ وكان ميلادأ للغفران والسلام والاتضاع وهي المبادىء التي جسدها الرب يسوع في رسالته الخلاصية لكل البشر .
ومضى راعي الكنيسة بالقول : علينا أن نعيش تلك الوصايا والمباديء التي دعانا لها الرب يسوع في حياتنا اليومية والتي هي المحبة والسلام والغفران والأتضاع لنتمثل بالرب يسوع ونستحق ملكوته السماوي وخلاصه الأبدي. 
وقد تألقت جوقة الكنيسة بتراتيلها الروحية لمعاني الميلاد وكان تفاعل الرعية رائع جدا . 
وفي ختام القداس الألهي شكر الأب صباح كل لجان الخدمة في الكنيسة وخصوصا أعضاء وعضوات المجلس الخورني والشبيبة الذين بذلوا جهود استثنائية في تنظيم الرعية والكنيسة و كذلك شكر كل أبناء رعيتنا الكريمة لروح التعاون والمشاركة التي أبدوها في مشروع توسيع الكنيسة وانتهاء مرحلتها الأولى بالتبرع باوقاتهم وجهودهم وأموالهم. وقال الأب صباح اخيرا : أن ميلاد المسيح يفجر فينا كل مشاعر المحبة والسلام والغفران. 

 

 

الخبر نقلا عن موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

اجتماع كهنة بغداد، يوم الخميس 12/12/2019

اجتماع كهنة بغداد، يوم الخميس 12/12/2019 اعلام البطريركية اجتمع صباح يوم الخميس 12 كانون الاول …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن