ائتلاف المالكي يعلق على دعوات مسيحية لواشنطن بالتدخل لتحقيق المصالحة في العراق

بغداد اليوم

رحبت النائبة عن ائتلاف دولة القانون، نهلة الهبابي، اليوم الثلاثاء، بتدخل الولايات المتحدة الامريكية في مساعدة العراق بتحقيق المصالحة السياسية والمجتمعية.

وقالت الهبابي لـ”بغداد اليوم”: “نحن نرحب باية مبادرة دولية تصب في مصلحة البلاد، سواء عبر المصالحة السياسية او المجتمعية”، مبينة ان “الولايات المتحدة والمجتمع الدولي على اطلاع تام بأوضاع العراق”.

وأضافت أن “دعوات المسيحيين او الطوائف الاخرى للدول الاوروبية في مساعدة العراق في هذا الملف، لا غبار عليها، باعتبارهم مكونات عانت من الويلات جراء جرائم داعش الارهابي”.

وأكدت الهبابي، أن “العراق بحاجة الى تشريع القوانين التي تخدم المواطنين وتوحد صفوفهم وتحارب الطائفية، وكذلك محاسبة الشخصيات التي ساندت ودعمت الارهاب”، لافتة الى ان “المصالحة لا تتم مع من تلطخت ايديهم بدماء العراقيين”.

وكان بطريرك الكلدان في العراق والعالم لويس روفائيل ساكو دعا، امس الثلاثاء، الولايات المتحدة لمساعدة العراق في جهوده لتحقيق مصالحة سياسية ومجتمعية.

وقال بيان صادر عن مكتب ساكو ان “اللقاء الذي عقد في مقر البطريركية في العاصمة بغداد وحضره أعضاء من الحزبين الديمقراطي والجمهوري الذين يزورون حاليا بغداد، ركز حول الأوضاع العامة في العراق والانتخابات ووضع الأقليات ورؤية المستقبل”.

وطالب ساكو اكبر مرجع مسيحي في العراق طالب “الولايات المتحدة بمساعدة العراق على إيجاد حلول ثابتة ودائمة من خلال تحقيق مصالحة حقيقية سياسية ومجتمعية، ورسم خارطة جديدة بعد 15 سنة من الصراعات والنكبات”.

وأشار الى “أهمية تأهيل المجتمع لبناء السلام وترسيخ العيش المشترك من خلال ورش عمل مختلفة”، مبينا ان “الشعب العراقي تعب وهو ينشد الأمن والاستقرار والنمو الاجتماعي والاقتصادي والثقافي”

بالمقابل، ابدى النائب عن التحالف الوطني علي البديري، اليوم الثلاثاء، رفضه ازاء الدعوة التي وجهها زعيم مسيحي كبير الى الولايات المتحدة لمساعدة العراق في تحقيق مصالحة سياسية ومجتمعية، عادا ذلك “انتهاكا” لسيادة البلاد ووحدة أراضيه.

 

 

الخبر نقلا عن موقع البطريركية الكلدانية

 

شاهد أيضاً

انتقال الاخت برناردا دی اولیفیرا الی الاخدار السماویة

انتقال الاخت برناردا دی اولیفیرا الی الاخدار السماویة  ببالغ الاسی تعلن مطرانیة الكلدان في طهران …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.