إليك أبرز الأحداث الفلكية هذا الأسبوع لمواليد برج الأسد

إليك أبرز الأحداث الفلكية هذا الأسبوع لمواليد برج الأسد
زوار موقعنا الكرام نقدم لكم يوميا وحصريا جديد الاخبار المنوعة ,حرصآ منا علي تقديم كل ما هو جديد وحصري من المصادر الخاصة بها بكل مصداقية وشفافية عبر موقعنا
“مانكيش نت ” نعرض لكم الان خبر إليك أبرز الأحداث الفلكية هذا الأسبوع لمواليد برج الأسد

عدد علم الفلك الصفات الأساسية برج الأسد التي يمتاز بها، فهو ملفت للأنظار أينما كان، له جاذبية خاصّة به، فثقته بنفسه وحماسته تجذب الكثير إليه. من نقاط قوته أنه مبدع، وعاطفي، كما أنه سخيّ، وإيجابي. يمتلك الأسد شخصية قوية وواضحة، ويعرف ماذا يريد وماذا يقدّم، ويعتمد أسلوب الدبلوماسية في تصرفاته، ويتمتّع بحسٍ عالٍ من المسؤولية. أهم صفاته قوة الشخصية وقدرته على القيادة وحبه للسيطرة، ويمتاز بالشهامة والأخلاق العالية  أن إيجابيّات أصحاب برج الأسد كثيرة، منها أنّ مولود الأسد إنسان طموحٌ ومتسامح، هو أيضاً صديق مخلص ومحبب، يحترم القوّة ويمتلكها ويساعد الضعفاء.

أبرز الاحداث الفلكية عن هذا الاسبوع
بداية نظرة على أحداث هذا الاسبوع المهم بتطوراته واحداثه الفلكية التي تتمحور حول مثلثين فلكيين ومربعين فلكين مختلفين تماما، المثلث الاول مثلث مائي يومي الست والاحد بين القمر في الحوت والشمس في السرطان، والمثلث الفلكي الثاني يختلف تماما عن المثلث الاول وهو مثلث فلكي ناري يوم الثلاثاء بين القمر في الحمل والشمس في الأسد، بالإضافة إلى الفترة الأهم والأصعب هي المربع الفلكي الاول يوم الاثنين بين القمر في برج الحمل الناري تاثيرات الضاغطة على مواليد السرطان الميزان والجدي، أما المربع الفلكي الثاني  بين الاربعاء والجمعة بين القمر في برج الثور والشمس في برج الاسد ما يؤثر سلبا على مواليد الثور العقرب والدلو.

جولة على تنقلات الكواكب والحدث الابرز حظًا:
النجاح يتابع مسيرته باتجاه مواليد الابراج المائية والنارية مع انتقال الشمس لتنضم الى عطارد المتراجع في الاسد والمريخ الموجود ايضا في الاسد لترتاح مواليد الابراج النارية الحمل الاسد والقوس من المعاكسات والضغوطات، فإن وجود الكواكب مجتمعة في الاسد يمنح مواليد الابراج النارية القدرة على استباق الاحداث  ما يعني الحظوظ الكثيرة والربح من نصيبهم
كذلك لا تزال تأثيرات الشمس والزهرة في الدرجات الاخيرة عند مواليد العشرية الثالثة لمواليد السرطان المائي ولا تزال الايجابيات من نصيب السرطان العقرب والحوت، والمولود الاكثر تعباً لان التاثيرات الفضائية السلبية لوجود الشمس في مواجهة ابراجهم هم مواليد برج  العذراء الثور العقرب والدلو هم بحاجة الى الكثير من الصبر والمزيد من  التنازلات والتاقلم مع الظروف المستجدة والدبلوماسية ثم الدبلوماسية بالتعاطي. 
كما تسجل بداية الاسبوع السبت والاحد وجود القمر في برج الحوت المائي فتكون فسحة امل ونجاح وارتياح لمواليد برج السرطان العقرب والحوت الاثنين والثلاثاء القمر   في برج الحمل في مثلث فلكي مع الشمس من الاسد فتتمتع مواليد الابراج النارية ببراعة ذهنية تسمح لهم بالإعلان عن افكارهم ثم تنفيذها بمهارة.الاربعاء الخميس والجمعة نشهد قمرا في برج الثور الترابي الذي يشكل مربعا فلكيا مع الشمس من الاسد يسمح لكل من مواليد الثور العذراء والجدي بوضع النقاط على الحروف بدون أي تردّد أو خوف.
بالنسبة الى تحركات الكواكب الشمس والزهرة في السرطان تنتقل بعدها الشمس الى برج الاسد يوم الثلاثاء لتنضم الى عطارد والمريخ زحل وبلوتون في الجدي المشتري في القوس اورانوس في الثور.

مولود السرطان:
بانتظار مولود السرطان سنة مهمة تحمل الكثير من الانجازات والتجديد سنة المكاسب والارباح والمكافأت والتكريم والتفوق تنتقل بعدها الشمس الى الاسد يوم الثلاثاء لتعلن عن بداية سنة مميزة وفرص فريدة وصفحة جديدة لمواليد الاسد ومما لا شك فيه هي سنة التغييرات الايجابية الكبيرة سوف تكون منافسا صعبا للغاية بسبب الثقة العالية بالنفس  في حياتك سوف تتالق بعملك مدعوما من كوكب المشتري الذي يحمل لك التقدم والارتياح المعنوي والمالي بالنسبة الى الحياة العاطفية سوف تعيش حدثا سعيدا في حياتك العاطفية  واستقرار عائلي وصحي للعازب سوف تقرر الاستقرار والزواج

قد يهمك أيضا : 

أسبوع مميّز من الناحية المهنية لمواليد برج الجدي

 لا تقلق من الضغوط ولا تسمح لنفسك بالخوف من المواجهة

زوارنا الكرام نشكركم على متابعتنا ونتمنى ان نكون عند حسن ظنكم بنا دائمآ، نقلنا لكم خبر إليك أبرز الأحداث الفلكية هذا الأسبوع لمواليد برج الأسد نرجو منكم مشاركة الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي والضغط على لايك لكي تصلكم اخبار موقعنا لحظة نشر الخبر

الخبر كما ورد من المصدر

شاهد أيضاً

نجوم الفن يتضامنون مع إليسا… وهذا ما قاله الرئيس التنفيذي لروتانا!

نجوم الفن يتضامنون مع إليسا… وهذا ما قاله الرئيس التنفيذي لروتانا! اخبار العراق – زوار …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن