اخبار عربية وعالمية

إعدام 4 مسلحين فى ميدان عام بالكاميرون أدينوا بقتل الأطفال

أعلنت وزارة الدفاع الكاميرونية إعدام أربعة انفصاليين في ميدان عام، بعد إدانتهم بقتل سبعة تلاميذ السنة الماضية، وأدانت المحكمة العسكرية 4 من 10 متهمين، كانوا بين عشرات المسلحين الذين قتلوا تلاميذ تراوح أعمارهم بين 9 و12 سنة، حين اقتحموا بالدراجات النارية مدرسة كومبا جنوبي البلاد العام الماضي في منطقة ناطقة بالإنجليزية تعاني نزاعا داميا بين الجيش والانفصاليين، حسبما ذكرت وسائل إعلام فرنسية.
 
يذكر أن عددا من أحكام الإعدام صدرت في خضم النزاع الانفصالي الدائر في المناطق الناطقة بالإنجليزية منذ أربع سنوات، ولكن لم ينفذ أي حكم إعدام في البلاد منذ أكثر من 20 عاما.
 
وتدور معارك دامية في المنطقتين الجنوبية الغربية والشمالية الغربية، حيث تعيش الأقلية الناطقة باللغة الانجليزية في بلد تتحدث أغلبية سكانه الفرنسية.
 
يذكر أن، أعلنت الأمم المتحدة مقتل 32 شخصاً وإصابة 74 آخرين بجروح في أقصى شمال الكاميرون، في اشتباكات اندلعت الأسبوع الماضى بين صيادين ورعاة وتخلّلها إحراق قرى بأسرها، حسبما ذكرت شبكة “روسيا اليوم”.

وقالت مفوضية الأمم المتّحدة لشؤون اللاجئين في بيان، إنه “تم إحراق ما مجموعه 19 قرية” في الاشتباكات التي دارت في منطقة لوغوني-بيرني بالقرب من الحدود مع تشاد وأسفرت عن سقوط 32 قتيلاً و74 جريحا”.

وكانت السلطات المحلية أفادت الأسبوع الماضي في حصيلة أولية بمقتل 12 شخصا وإصابة 48 آخرين بجروح في تلك الاشتباكات.

واندلعت الاشتباكات بين رعاة من عرب الشوا وصيادين من إتنية موسغوم، بسبب خلافات بين الطرفين حول الثروة السمكية والموارد الزراعية.

ووفقاً للأمم المتحدة، فإنّ “أخطر حدث مشابه وقع في السابق يعود إلى العام 2019، وقد تسبّب يومها بمقتل شخص واحد”.

وأوضح بيان الأمم المتحدة أنّه “في الكاميرون، تعمل السلطات المحلية في أقصى الشمال على إعادة الهدوء وتقديم المساعدة للضحايا”.

من جهته أعرب ميدجياوا بكاري، حاكم منطقة أقصى الشمال عن أسفه لأنّ الاشتباكات “اندلعت لسبب تافه”، مشيراً إلى أنّ “حادثة وقعت بين شخصين تحوّلت إلى اشتباكات بين الإتنيتين”.

وأفاد مسؤول محلي في منطقة لوغوني-بيرني وكالة فرانس برس أنّ أعمال العنف تخلّلتها هجمات بالسواطير والسكاكين والسهام .

وأجبرت الاشتباكات 11 ألف شخص من الطرفين على عبور الحدود القريبة من قراهم بحثاً عن ملاذ آمن في تشاد المجاورة.

وقالت ايريس بلوم، نائبة ممثل مفوضية الأمم المتّحدة للاجئين في تشاد لوكالة فرانس برس إن 85% من هؤلاء اللاجئين هم نساء وأطفال.

وبالإضافة إلى هؤلاء اللاجئين هناك حوالي 7300 شخص نزحوا عن ديارهم إلى مناطق داخل الحدود الكاميرونية.

وحذرت الأمم المتحدة من أن هؤلاء “الوافدين الجدد إلى تشاد بحاجة ماسّة إلى مأوى، ولا سيّما في هذه الفترة من موسم الأمطار”.

وأضاف البيان أن “كثيرين منهم ينامون تحت الأشجار، في حين وجد آخرون مأوى في مدارس أو لدى أسر مضيفة”.

ونادرا ما تقع اشتباكات إتنية دموية في الكاميرون، وذلك خلافاً لما هو عليه الوضع في الدول المجاورة، ولا سيما في تشاد حيث قُتل في 7 أغسطس الجاري ما لا يقل عن 22 شخصا في اشتباكات بين مزارعين ورعاة رحل.

 

قراءة الموضوع إعدام 4 مسلحين فى ميدان عام بالكاميرون أدينوا بقتل الأطفال كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.