إصابة لاعب ريال مدريد السابق بكورونا بعد يوم من وفاة والده

تعرض فرانسيسكو باكو سانز، لاعب فريق ريال مدريد السابق، ونجل رئيس النادي الملكي الأسبق، لورينز سانز، للإصابة بفيروس كورونا المُستجد “كوفيد 19″، كما ذكرت اليوم وسائل إعلام إسبانية.

وتوفى لورينزو سانز، رئيس النادي الملكي السابق في الفترة بين 1995 و2000 الأحد الماضي، متأثرًا بإصابته بفيروس كورونا.

ذكرت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الاسبانية، أن باكو صاحب الـ”47″ عامًا والذي لعب فى وقت سابق مع فريق شباب ريال مدريد، وريال أوفيديو، وريال مايوركا، قد أُصيب بالفيروس القاتل بعد يوم واحد من وفاة والده.

وأشارت الصحيفة إلى أن باكو تم نقله إلى المستشفى مساء الإثنين، حيث عانى من الحمى الشديدة، ثم تبين أنه يُعاني من فيروس كورونا، بعدما خضع لفحوصات طبية.

وكان سانز والد باكو ورئيس ريال مدريد الاسباني قد وافته المنية 76 عامًا بعدما خضع لاختبار كوفيد 19، والذي أسفر عن نتيجة إيجابية، وبعد يوم واحد ساءت حالته الصحية وتدهورت قبل أن يرحل عن عالمنا الأحد.

 




 

مصدر الخبر

شاهد أيضاً

برشلونة يحارب كورونا بمباراة خيرية

أعلن مجلس مدينة إجوالادا في إقليم كتالونيا عن مباراة خيرية تجمع بين برشلونة وإف سي …

500
  Subscribe  
نبّهني عن