اخبار منوعة

إتيكيت التعامل مع عامل الديليفرى: خليك صبور وما تقفلش الباب فى وشه

كانت ربات البيوت قديمًا عندما تأتي إليهن بائعة اللبن وبائعة الأرز ومساعدة المنزل تقوم بضيافتهن وكأنهن أهم الزوار لديها، ومع تقدم الزمن وتطور أسلوب الشراء حتى أصبحنا فى زمن “الأونلاين شوبينج” أصبح عامل توصيل الطلبات “الدليفرى” جزء لا يتجزأ من حياتنا اليومية، وهو ما يجعل من الضروري أن نعرف أكثر عن إتيكيت التعامل مع مندوب التوصيل وهو ما يستعرضه “اليوم السابع” مع خبيرة الإتيكيت والعلاقات الإنسانية الدكتورة هالة العزب.

التحلي بالصبر

عادة يتواصل عامل الدليفرى تليفونيًا قبل الوصول إلى المنزل للتأكد من وجود طالب الخدمة، فلابد أن نتحلي بالصبر معه ونقوم بشرح العنوان بشكل تفصيلي، لأنه قد يكون بالفعل لا يعلم العنوان بشكل صحيح ولا يعلم كيف يأتي إليك، فلا يجب أن ننفعل عليه. 

وفى حالة سوء الأحوال الجوية، والأيام الممطرة كهذه الأيام، عليك أن تتحلى بالصبر إن طال وقت التوصيل لأنه يحتاج للقيادة بحرص كى لا يتعرض للحوادث، فهم بمثابة رجال المهام الصعبة فى هذه الظروف. 

متتهربش منه

لايصح أبدًا التهرب من عامل الدليفرى بأي حال من الأحوال، سواء كنت ستقوم بتعديل الطلب أو إلغائه، فلابد التواصل معه وأن تكون صادقًا في الميعاد الذي ستكون فيه بانتظاره لأنه يؤدي عمله ولا ذنب له فى قراراتك. 
 

يمكنك استضافته

عند وصول عامل الدليفري أو مندوب المبيعات والذي غالبًا يأتي من مكان بعيد لابد من إلقاء السلام واستقباله بابتسامة بسيطة، إذا كنت كمشترٍ تحتاج لعمل بعض القياسات وتجهيز النقود أو أي أمر آخر يمكنك استضافته داخل البيت إذا كان هذا آمنًا، وخاصة إذا كانت مندوبة التوصيل فتاة، أما إذا كان غير مسموح باستضافته لأي سبب وستضطرون لغلق الباب والعامل بالخارج عليكم الاستئذان منه بغلق الباب للحظات وعدم دفع الباب بوجهه، وإذا كان لديكم أي حلوى منزلية ويفضل أن تكون مغلفة يمكنك اهدائها له من باب اللطف والإنسانية، ولو لم يكن اعرض عليه بعض المياه لأنك لا تعلم من أين أتي وإلى اين يذهب.

إرجاع الأوردر

عند إعطائه النقود لابد إن تكون كامله فمن غير اللائق الفصال مع العامل في ثمن البضاعة أو في ثمن التوصيل، لأنه ليس صاحب القرار فى سعر المشتروات. وإذا كنت ستقوم بإرجاع الاوردر عليك إعطاءه مصروف المواصلات الخاصة به واعلم أن ليس له ذنب في المنتج أو المكان الذي طلبت منه المنتج ولم يكن مناسباً لك.
 

محظورات في التعامل مع عامل الدليفري

كما أوضحت خبيرة الإتيكيت والعلاقات الانسانية عدة محظورات في التعامل مع عامل الدليفري وهي أنه لا يصح أن يتعامل عامل الدليفرى مع أطفال المنزل ولا الدخول إلى المنزل بدون دعوته.

يمكنكم اعطاء مبلغ بسيط “البقشيش” كهدية غير إلزامية نظير تعبه واستعماله هاتفه، وإن رفض لا تجبره، مع توديعه بجملة بسيطة مثل  مع السلامة أو في امان الله مع شكره على عمله، ولا يتم غلق الباب إلا بعد نزوله علي الدرج أو غلق باب الاسانسير. 

 

 

 

 

 

 

 

قراءة الموضوع إتيكيت التعامل مع عامل الديليفرى: خليك صبور وما تقفلش الباب فى وشه كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.