أول رد رسمي إيراني على احتجاز مفتشة من الوكالة الدولية للطاقة الذرية

نفت وكالة الطاقة الذرية الإيرانية احتجاز مفتشة تعمل لصالح الوكالة الدولية للطاقة الذرية ومنعها من السفر، مشيرة إلى أن المفتشة غادرت إيران بعد منعها من دخول مفاعل “نطنز” النووي لأنها كانت تحمل أشياء فعلت أجهزة الإنذار.

وقالت وكالة الطاقة الذرية الإيرانية في بيان إنه “عند وصول المفتشة إلى منشأة نطنز النووية للقيام بالجولة الدورية قامت أجهزة المراقبة في المنشأة بالتحذير من وسائل شخصية كانت بحوزة المفتشة، مما دفع أمن المنشأة إلى منعها من الدخول عند رفضها تسليم وسائلها الشخصية إلى أمن المنشأة وقد تم إخطار الوكالة الدولية للطاقة الذرية بالأمر”.

وأضاف البيان “نتيجة لإلغاء دخول المفتشة إلى المفاعل، تركت المفتشة مهمتها في إيران وعادت فورا إلى فيينا”.
 
وكانت “رويترز” قد نقلت عن دبلوماسيين قالت إنهم مطلعين على عمل الوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم الأربعاء، أن إيران احتجزت مفتشة في الوكالة التابعة للأمم المتحدة لفترة وجيزة وتحفظت على وثائق السفر الخاصة بها ووصف بعضهم الأمر بأنه مضايقة.

 




 

مصدر الخبر

شاهد أيضاً

محمد بن زايد ينعى الباجه جي ويصفه بالصديق الوفي

نعى ولي عهد امارة ابو ظبي محمد بن زايد، الاحد، السياسي العراقي عدنان الباجه جي …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن