أمراض يكشف عنها تحليل عينة البلغم.. تعرف عليها

أمراض الجهاز التنفسى قد تكون من المشاكل الصحية الخطيرة التى قد تصل إلى تهديد حياة المريض، وعند الشك فى الإصابة بـ الإلتهاب الرئوى فقد يتطلب الأمر إجراء العديد من الفحوصات الهامة للكشف عن حقيقة المرض وأبرز هذه الفحوصات أخذ  عينة من البلغم ، وهو السائل المخاطى المصاب للكحه والناتج من الرئة  لمحاولة تحديد نوع البكتيريا أو العوامل المعدية الأخرى التي قد تكون السبب فى الإصابة.

ووفقا لموقع ” drugs” هناك عده استعدادات لاجراء هذا الاختبار التشخيصى يجب اتباعها قبل اجراؤه .

كيف يمكن الاستعداد للاختبار؟
 

اشرب الكثير من السوائل في الليلة السابقة للاختبار ؛ هذا قد يساعد على إنتاج عينة من البلغم .

ماذا يحدث عند إجراء الاختبار؟

يحتاج المريض إلى سعال عينة من البلغم لتكون مفيدة للاختبار ، يجب أن تكون الأشياء التي يسعلها من عمق الرئتين، إذا كان السعال ضحلًا أو جافًا ، فقد يطلب  الطبيب أن يتنفس  المريض في ضباب بالمياه المالحة من خلال أنبوب أو قناع، هذا الضباب يجعل المريض تسعل بعمق ويساعد في إنتاج عينة البلغم الممتازة.

يتم جمع عينة البلغم في وعاء معقم، قد يزيل الطبيب  بضع قطرات لوضعها على شريحة، الشريحة يوجد عليها بمحلول خاص يلون البكتيريا وخلايا الدم البيضاء، قد ينظر الطبيب إلى الشريحة تحت المجهر، في كثير من الأحيان يتم إرسال العينة إلى المختبر والفني يقوم بإجراء الفحص المجهري.

يتم تحضين ما تبقى من عينة البلغم لنمو البكتيريا أو الجراثيم الأخرى فيها لمزيد من الاختبارات. هذه الخطوة تسمى ثقافة البلغم.

ما هي المخاطر من الاختبار؟
 

لا شيء.

كم من الوقت قبل أن تعرف نتيجة الاختبار؟
 

في حين أن بعض نتائج العينه الأولية من البلغم  قد تكون متاحة في يوم الاختبار إلا أن الأمر قد يستغرق عدة أيام فى بعض الحالات.

 

 

 




 

مصدر الخبر

شاهد أيضاً

ما الأسباب وراء التهاب الحنجرة وكيف يتم تشخيصه؟

التهاب الحنجرة هو التهاب أو إصابة في مربع الصوت والحبال الصوتية التي يحتوي عليها مما …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن