اخبار عربية وعالمية

ألمانيا وفرنسا تطالبان بولندا بالالتزام بالقواعد المشتركة للاتحاد الأوروبي

برلين/باريس – (د ب أ):

أكدت كل من ألمانيا وفرنسا بشكل مشترك على دعمهما لمفوضية الاتحاد الأوروبي في خلافها مع بولندا حول أهمية قانون الاتحاد الأوروبي.

وقال وزيرا الخارجية في البلدين، هايكو ماس وجان إيف لودريان مساء اليوم الجمعة في بيان مشترك إن العضوية في الاتحاد الأوروبي تسير جنبا إلى جنب مع “الانتماء الكامل وغير المقيد للقيم والقواعد المشتركة”.

وجاء في البيان: “يجب أن توفر كل دولة عضو بالاتحاد الاحترام والالتزام بهذه القيم، وهو ما ينطبق على بولندا التي تتمتع بموقع مركزي للغاية داخل الاتحاد الأوروبي”.

وأضاف البيان أن هذا لا يعني فقط التزاما أخلاقيا، بل “يعني أيضا التزاما قانونيا، وفي هذا السياق، نكرر دعمنا للمفوضية الأوروبية حتى تضمن الامتثال للقانون الأوروبي، بصفتها حارسة المعاهدات”.

ورد الوزيران بهذا البيان على حكم أصدرته المحكمة الدستورية البولندية يوم أمس الخميس بأن أجزاء من قانون الاتحاد الأوروبي تتعارض مع الدستور البولندي قائلين إن هذا يضع أساس مجتمع القانون الأوروبي موضع شك.

وتعتزم المفوضية الأوروبية فرض أولوية قانون الاتحاد الأوروبي على القانون الوطني بكل الوسائل المتاحة.

 

قراءة الموضوع ألمانيا وفرنسا تطالبان بولندا بالالتزام بالقواعد المشتركة للاتحاد الأوروبي كما ورد من
مصدر الخبر

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
0
التعليق على هذا المقال - شاركنا رأيك x
()
x

يستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط وبالتالي يجمع معلومات حول زيارتك لتحسين موقعنا (عن طريق التحليل) ، وإظهار محتوى الوسائط الاجتماعية والإعلانات ذات الصلة. يرجى الاطلاع على صفحة سياسة الخصوصية الخاصة بنا للحصول على مزيد من التفاصيل أو الموافقة عن طريق النقر على الزر "موافق".

إعدادات ملفات تعريف الارتباط
أدناه يمكنك اختيار نوع ملفات تعريف الارتباط التي تسمح بها على هذا الموقع. انقر فوق الزر "حفظ إعدادات ملفات تعريف الارتباط" لتطبيق اختيارك.

وظائفيستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط الوظيفية. ملفات تعريف الارتباط هذه ضرورية للسماح لموقعنا بالعمل.

وسائل التواصل الاجتماعييستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط الخاصة بوسائل التواصل الاجتماعي لعرض محتوى تابع لجهة خارجية مثل YouTube و FaceBook. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.

أعلاناتيستخدم موقعنا الإلكتروني ملفات تعريف ارتباط إعلانية لعرض إعلانات الجهات الخارجية بناءً على اهتماماتك. قد تتعقب ملفات تعريف الارتباط هذه بياناتك الشخصية.