ألمانيا وبريطانيا وفرنسا يدعون إيران إلى الالتزام بالاتفاق النووي

برلين – (د ب أ)

أصدرت ألمانيا وبريطانيا وفرنسا، بيانًا مشتركًا، مساء اليوم الأحد، دعت فيه إيران إلى العودة إلى الالتزام بالاتفاق النووي.

وأكدت المستشارة الألمانية انجيلا ميركل ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون:” من المهم بشكل أساسي أن تعود إيران إلى الحفاظ الكامل على التزاماتها المتعلقة باتفاق فيينا النووي”.

كانت الدول المتبقية في الاتفاق (الصين وألمانيا وفرنسا وبريطانيا وروسيا وإيران وكذلك الاتحاد الأوروبي) قد أعلنت التزامها الدائم بالحفاظ على اتفاق فيينا النووي وذلك بعد أن انسحبت الولايات المتحدة منه.

وأضاف البيان:” وقد أعربنا عن قلقنا العميق حيال الإجراءات التي اتخذتها إيران منذ تموز/يوليو 2019 بما يتعارض مع التزاماتها، ويجب التراجع عن هذه الإجراءات”.

ونوه الزعماء الثلاثة إلى أن الاتفاق يؤدى دورا محوريا في عدم انتشار الأسلحة النووية ” ونحن سنظل ملتزمين بالحفاظ على اتفاق فيينا النووي”.

وانتقدت الدول الثلاث إيران بسبب ” دورها المزعزع للاستقرار في المنطقة بما في ذلك الحرس الثوري الإيراني وفيلق القدس” وقالت إن هذا هو السبب في ” الأحداث الراهنة”

وعن اعتراف إيران بالمسؤولية عن إسقاط طائرة الركاب الإيرانية، قال البيان إن الدول الثلاث ملتزمة بالتعاون مع إيران في الإجراءات اللاحقة في هذا الملف.

كان الحرس الثوري الإيراني أعلن أن الطائرة تم قصفها خطأ خلال المواجهات العسكرية مع الولايات المتحدة بعد أن تصنيفها على أنها صاروخ كروز معاد.

ووعد الرئيس الإيراني حسن روحاني بإجراء تحقيق دقيق وقال إنه سيتم تتبع ” الحادثة التي لا تُغْتَفَر” قضائيا.

 




 

مصدر الخبر

شاهد أيضاً

المندوب الروسى: إطلاق آلية فض النزاع مع إيران قد يؤدى إلى انهيار الصفقة النووية

 اليوم السابع – المندوب الروسى: إطلاق آلية فض النزاع مع إيران قد يؤدى إلى انهيار …

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن